حان الوقت لترك العراقيين يعيدون بناء دولتهم
آخر تحديث: 2005/1/13 الساعة 17:19 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/1/13 الساعة 17:19 (مكة المكرمة) الموافق 1425/12/3 هـ

حان الوقت لترك العراقيين يعيدون بناء دولتهم

تمحورت اهتمامات الصحف الأميركية الصادرة اليوم حول الوضع العراقي معتبرة أن الوقت قد حان لترك العراقيين يعيدون بناء دولتهم، لكنها تحدثت عن شهادات حول تعذيب السجناء في العراق وغوانتانامو, فضلا عن تطرقها لعملية السلام في السودان.

"
حروب الاستقلال وتفكك الاتحاد السوفياتي وهزيمة أميركا في فيتنام وتواصل الانتفاضة الفلسطينية كلها أمثلة على أنه لا يمكن لدولة أن تتملك دولة أخرى ولذلك فإن "تدمير" العراق من أجل "تملكه" سياسة فاشلة بكل المقاييس
"
هوغلاند/واشنطن بوست
لننسى الشعارات
كتب جيم هوغلاند تعليقا في صحيفة واشنطن بوست طالب فيه بالتخلي عن الشعارات وترك العراقيين يعيدون بناء بلدهم, مشيرا إلى أن أهم درس تعلمته البشرية خلال القرن العشرين هو أنه لا يمكن لدولة أن تتملك دولة أخرى.

وقال المعلق إن حروب الاستقلال وتفكك الاتحاد السوفياتي وهزيمة أميركا في فيتنام وتواصل الانتفاضة الفلسطينية كلها أمثلة واضحة تؤكد صحة ذلك الدرس, مشيرا إلى أن "تدمير" العراق من أجل "تملكه" سياسة فاشلة بكل المقاييس.

وقال هوغلاند إن أكبر خطأين وقعت فيهما قوات الاحتلال الأميركية يكمنان في تطبيق هذه القوات لـ"هندسة اجتماعية معقدة" في بلد لا يعرفونه إلا قليلا، فضلا عن رفضهم وضع الثقة في العراقيين.

وعن الانتخابات العراقية القادمة قال المعلق إن تلك الانتخابات تضع السنة في العراق أمام خيارين فإما أن يصوتوا أو يقاتلوا, مشيرا إلى أن الدول السنية في المنطقة يودون تأخير أي تصويت قد يبين أن الشيعة يمثلون الأغلبية الساحقة, الأمر الذي يرى أن على السنة الاعتراف به آجلا أو عاجلا.

وفي سياق الانتخابات العراقية كتبت نفس الصحيفة تقريرا قالت فيه إن الإدارة الأميركية خفضت من توقعاتها الخاصة بالانتخابات مركزة الآن على عملية التصويت بدلا من نسبة المشاركة فيها أو النتائج التي ستتمخض عنها.

ونقلت عن أحد المسؤولين قوله "إنني أشجع الناس على عدم التركيز على الأرقام والأعداد التي لا تعني شيئا في حد ذاتها وأن يركزوا بدلا من ذلك على كون هذه الانتخابات ستنتج عنها حكومة شرعية".

"
كل ما يقوله لك الناس في الشرق الأوسط إبان اجتماعاتك الخاصة بهم لا يعني شيئا بل المهم هو ما يقولونه علنا باللغة العربية أو العبرية أو أي لغة أخرى ما عدا اللغة الإنجليزية
"
فريدمان/نيويورك تايمز
قواعد الشرق الأوسط
وكتب توماس فريدمان تعليقا في صحيفة نيويورك تايمز قال فيه إنه استنتج من تجربته في الشرق الأوسط قواعد أساسية أهمها أن على المراسل الصحفي أن لا يبدأ تقريره من لبنان أو العراق أو غزة بعبارة "وقف إطلاق النار" لأن وقفا كهذا غالبا ما يكون قد خرق قبل توزيع الصحيفة في اليوم الموالي.

أما قواعده الأخرى فلخصها في التحذير من قبول الاعتراف بأي تنازل إلا إذا كان صادرا من السلطة نفسها المخولة بتقديم ذلك وأن من لم يستطع تفسير فكرة ما سوى بأسلوب مغاير لـ"فكرة المؤامرة" فليعلم أن الناس في الشرق الأوسط لن ينصتوا له.

كما ذكر فريدمان أن أكثر العبارات استخداما في أوساط المعتدلين في الشرق الأوسط هي "لقد كنا على وشك التصدي لهؤلاء الأشرار عندما قمتم أنتم أيها الأميركيون الحمقاء بارتكاب ذلك الفعل الأحمق, فلو لم تقوموا بذلك الفعل لكنا تصدينا للمشكلة لكن هيهات هيهات, إن الخطأ كله خطأكم فهو يعود إلى حماقتكم المفرطة".

كما قال إنه استنتج أن كل ما يقوله لك الناس في الشرق الأوسط إبان اجتماعاتك الخاصة بهم لا يعني شيئا بل المهم هو ما يقولونه علنا باللغة العربية أو العبرية أو أي لغة أخرى ما عدا اللغة الإنجليزية.

إلى مصر للتعذيب
كتبت صحيفة لوس أنجلوس تايمز تقريرا عن الأسترالي ممدوح حبيب الذي كانت السلطات الأميركية تعتقله في سجن غوانتانامو قبل أن تقرر إطلاق سراحه, مشيرة إلى أنه أكد أن الأميركيين أرسلوه إلى مصر حيث عرضه جلادوه هناك لأصناف شتى من التعذيب.

ونقلت الصحيفة عن حبيب قوله إن جلاديه المصريين عرضوه لصدمات كهربائية وعلقوه بالجدار وكادوا يغرقونه كما ضربوه ورفسوه دون رحمة مما أرغمه على الاعتراف بذنوب لم يقترفها.

"
وكالة الاستخبارات الأميركية تعتمد كثيرا على مصر لانتزاع الاعترافات من المتهمين
"
مسؤول في CIA/نيويورك تايمز
وقالت الصحيفة إن الحكومة الأسترالية لا تنوي توقيف حبيب عندما يعود إليها لغياب أي قانون أسترالي يسمح بالتحفظ عليه وإدانته.

وذكرت أن وكالة الاستخبارات الأميركية سلمت 18 متهما بأعمال إرهابية إلى كل من سوريا والأردن ومصر إضافة إلى بلدان شرق أوسطية أخرى تعرف بتعذيب السجناء, مشيرة إلى أحد مسؤولي CIA أكد لها أن تلك الوكالة تعتمد كثيرا على مصر لانتزاع الاعترافات من المتهمين.

وفي نفس السياق قالت صحيفة نيويورك تايمز إن المحققين في سجن أبو غريب أعطوا الشرطة العسكرية أوامر بإخضاع السجناء إلى أنواع شتى من التعذيب, مشيرة إلى أن ذلك يشمل ترك السجناء عراة مع شد أيديهم وراء ظهورهم, فضلا عن استعمال وسائل خاصة لإيلام المناطق الحساسة من الجسم.

السلام في السودان
قالت صحيفة واشنطن بوست في افتتاحيتها إن الحكومة الإسلامية في السودان وقعت اتفاق سلام مع متمردي الجنوب يضع حدا لحرب دامت 22 سنة وأدت إلى مقتل حوالي  مليوني شخص.

وتحدثت الصحيفة عن بنود ذلك الاتفاق قبل أن تقول إنه ناتج عن جهود الوساطة التي قامت بها أكثر من جهة, مشيرة أن الذين توسطوا لإنهاء هذا الصراع يجب عليهم الآن أن يتأكدوا من أنه سيطبق بحوافره.

وطالبت الصحيفة المجتمع الدولي بعدم التعجل في تقديم المساعدات التي تبحث عنها الخرطوم والمتمثلة في الاستثمار الداخلي والاعتراف الدولي إلا بعد حل مشكلة دارفور.



المصدر : الصحافة الأميركية