الإدارة الأميركية قد تتخذ قرارا خطيرا باجتياح الفلوجة المحاصرة حاليا بالقوة

نيويورك تايمز


اهتمت الصحف الأجنبية اليوم بالمأزق الأميركي في العراق، فكشفت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية أن قرارا خطيرا قد يتخذه الرئيس جورج بوش ومساعدوه لشؤون الأمن القومي والدفاع في عطلة نهاية الأسبوع يقضي باجتياح مدينة الفلوجة العراقية المحاصرة منذ 20 يوما.

ووصفت الصحيفة القرار بأنه خطير للغاية ومن أكثر الخيارات المقلقة لقوات الاحتلال في العراق، لأنه قد يتسبب في تصاعد الانتفاضة المشتعلة أصلا في المدينة ومناطق أخرى بالعراق.

وذكرت الصحيفة أن بوش الذي يقضي عطلة نهاية الأسبوع في منتجع كامب ديفد عقد لقاءات عبر الفيديو مع القادة العسكريين الذين يحاصرون المدينة لمناقشة القرار، وأن الإصرار الأميركي على إخضاع المدينة لقوات الاحتلال ظهر بقوة في تصريحات لبوش الجمعة الماضية تفيد بأنه لن يتم الانسحاب من العراق أبدا بسبب ما أسماه عصابات من قطاع الطرق والقتلة، في إشارة إلى المقاومة الشرسة التي تلاقيها القوات الأميركية في الفلوجة.

منصب رئيس الوزراء
وفي الملف الفلسطيني نقلت صحيفة معاريف الإسرائيلية عن مسؤولين فلسطينيين قولهم إن "اجتماعا للقيادة الفلسطينية تم في مقر رئيس السلطة ياسر عرفات خلص إلى إلغاء منصب رئيس الوزراء وتحويل كل الصلاحيات لتصبح بيد عرفات".

وأشارت إلى أن المجلس التشريعي الفلسطيني سيصادق على هذا القرار من خلال التصويت عليه في الأيام القادمة, موضحة أن السلطة تهدف من خلال هذا الإجراء إلى الضغط على الولايات المتحدة بعد الدعم الذي أبداه بوش لتوجهات رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون.

وفي موضوع آخر قالت الصحيفة إن آلاف المسلمات في بريطانيا سيستثنون من وضع صورهن على بطاقات الهوية الجديدة التي سيجري استخدامها للمرة الأولى منذ الحرب العالمية الثانية في البلاد, في محاولة من الحكومة البريطانية لإزالة مخاوف المسلمين من أن الحكومة قد تستخدم هذه البطاقات في استهدافهم فيما يسمى بالحرب على الإرهاب.

وأوضحت الصحيفة أن صور المسلمات ستستبدل بوضع بصمات الأصابع وصورة لقزحية العين لتحديد شخصية صاحبها.

القضية القبرصية
وفيما يتعلق بالاستفتاء الذي أجري بشأن مستقبل جزيرة قبرص، قالت صحيفة ذي أوبزرفر البريطانية إن النتائج جاءت مخيبة للآمال حيث رفضت غالبية المصوتين توحيد الجزيرة المقسمة بين اليونانيين والأتراك.

وقالت إن "الاستفتاء كان محاولة تاريخية لتوحيد الجزيرة, لكنها أصيبت بضربة قاصمة عندما تحدى غالبية سكان الجزيرة اليونانيين ضغوط المجتمع الدولي وخاصة الأميركية والبريطانية والاتحاد الأوروبي ورفضوا خطة الأمم المتحدة لتوحيد جزيرتهم".

ونقلت الصحيفة عن دبلوماسيين أوروبيين قولهم إن "نتائج الاستفتاء تركت حيزا ضئيلا لإمكانية إعادة الاستفتاء مرة أخرى, مما سينعكس على انضمام الجزيرة إلى الاتحاد الأوربي في الأول من مايو/ أيار المقبل حيث ستدخل كدولة مقسمة".

مهمة مستحيلة


بلير يقحم نفسه في مهمة مستحيلة إذا أصر على تنظيم استفتاء للمصادقة على الدستور الأوروبي

صنداي تلغراف


وبالنسبة للموقف البريطاني من الدستور الأوروبي الموحد، ذكرت صحيفة صنداي تلغراف البريطانية أن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير يقحم نفسه في مهمة مستحيلة إذا أصر على تنظيم استفتاء شعبي للمصادقة على الدستور.

وأشارت الصحيفة إلى أن أحدث استطلاع للرأي العام أظهر أن بلير سيمنى بهزيمة نكراء في هذه المسألة.

وقد جرى الاستطلاع على عينة مؤلفة من ألف شخص, وأكد 55% منهم أنهم سيصوتون بلا للدستور في حين عبر 25% فقط عن تأييدهم له.

المصدر :