"
ألمانيا تعتزم الاستجابة لطلب وكالة الهجرة اليهودية وتنفيذ قوانين وإجراءات جديدة للحد من تدفق اليهود الروس إلى البلاد بهدف دفعهم للهجرة إلى إسرائيل
"
ذكرت صحيفة فرانكفورتر الجماينا تسايتونغ الألمانية استنادا إلي مصادر لم تسمها في الجالية اليهودية بألمانيا، أن حكومة برلين تعتزم الاستجابة لطلب وكالة الهجرة اليهودية وتنفذ قوانين وإجراءات جديدة للحد من تدفق هجرة اليهود الروس إلى ألمانيا بهدف دفعهم للهجرة إلى إسرائيل.

 

وأوضحت الصحيفة أن الدولة العبرية رحبت بالخطوة الألمانية باعتبارها تهدف إلى تعديل مسار الهجرة اليهودية الروسية وتوجيهها إلي إسرائيل بعد أن ظلت هذه الهجرة خلال السنوات العشر الأخيرة مركزة علي ألمانيا كهدف أول في حين كانت إسرائيل الهدف الثاني.

 

وأشارت إلى أن وكالة الهجرة اليهودية انتقدت مؤخرا سياسة الحكومة الألمانية المتعلقة بالهجرة اليهودية، واتهمت برلين بتجاهل وجود دولة إسرائيل من خلال المزايا والتسهيلات والحقوق الكاملة للاجئين التي تقدمها لليهود الروس القادمين إليها.

 

وقالت فرانكفورتر تسايتونغ إن وزارة الداخلية الألمانية "أثبتت رغبتها" في خفض أعداد اليهود الروس الراغبين في الهجرة إلى ألمانيا بتفويض رؤساء وزراء الولايات الألمانية في اجتماعهم الدوري أول أمس الخميس مجلس وزراء الداخلية في الولايات "بإعادة صياغة" البنود الخاصة بهجرة اليهود في قانون الهجرة الجديد -الذي سيطبق أول يناير/ كانون الثاني القادم- بما يتلاءم مع التوجه الجديد.

المصدر : الصحافة الألمانية