تناولت الصحف الأميركية مواضيع عدة كان أبرزها اعترافات الجنود الإسرائيليين بممارستهم الخاطئة بحق الفلسطينيين، كما تحدثت عن المخاطر المتنامية للمخدرات في أفغانستان فضلا عن انسحاب المرشح لوزارة الأمن الوطني في الولايات المتحدة الأميركية.
 
"
الجيش الإسرائيلي فتح تحقيقا في 92 حالة من التصرفات غير اللائقة ارتكبها  جنود إسرائيليون ضد الفلسطينيين
"
مسؤولة عسكرية/واشنطن بوست
ممارسات الإسرائيليين
ذكرت واشنطن بوست أنه تم الكشف عن سلسلة من الممارسات التي ارتكبها الجنود الإسرائيليون من قتل الفلسطينيين والتمثيل بالجثث في ساحة القتال من قبل منظمات حقوق الإنسان والفلسطينيين فضلا عن الجنود أنفسهم الذي أشاروا إلى أن الصراع طويل المدى من شأنه أن يقوض المفاهيم الأساسية "للأخلاق الكريمة" التي يفترض أن تتمتع بها قوات الدفاع الإسرائيلية.
 
وقالت الصحيفة إن كثيرا من الجنود يبثون قلقهم من خلال وسائل الإعلام وشبكات الإنترنت والمحاكم العسكرية وفقا لما أورده جنود ومسؤولون في حقوق الإنسان.
 
ويؤكد النقاد –وفقا للصحيفة- أن الجيش الإسرائيلي لا يملك سجلا يحتوى كافة "مزاعم" الجنود للتحقيق في الممارسات الخاطئة.
 
وأوردت واشنطن بوست أن آخر هذه الممارسات تجلى في إطلاق النار دون وجود تهديد في مارس/آذار الماضي مما أسفر عن مقتل طفل في الخامسة عشرة من عمره كان يحرث الأرض مع والده في قطاع غزة. 
 
كما طفت على السطح هذا الأسبوع  فضيحة قتل فلسطيني مشتبه فيه هذا الشهر بالقرب من مدينة جنين في الضفة الغربية بعد أن تمت إصابته بجروح رغم أنه لم يكن يشكل تهديدا.
 
ونقلت الصحيفة عن مسؤولة عسكرية اشترطت عدم ذكر اسمها قولها إن الجيش الإسرائيلي فتح تحقيقا في 92 حالة من التصرفات غير اللائقة من قتل وإلحاق أذى بالفلسطينيين.
 
"
توظيف المهاجرين غير القانونيين وعدم الالتزام بدفع الضرائب أفضى إلى انسحاب العديد من المرشحين من الحكومة الأميركية
"
نيويورك تايمز
انسحاب مرشح بوش

أفادت نيويورك تايمز أن مرشح بوش لوزارة الأمن الوطني برنارد كيريك انسحب أمس بحجة تسلمه مسؤولية التعامل مع قوانين الهجرة -بحكم منصبه الجديد- التي اخترقها بنفسه وذلك بتوظيفه لمربية في منزله خارجة عن نطاق شرعية قوانين الهجرة، كما أنه تخلف عن دفع الضرائب المتعلقة بها.
 
ونقلت الصحيفة عن محاميه جوزيف تكوبينا أن كيريك أبلغ الرئيس جورج بوش هاتفيا بهذا القرار ليلة أمس، وأن البيت الأبيض لم يمارس عليه ضغوطا للانسحاب.
 
وذكرت نيويورك تايمز أن توظيف المهاجرين غير القانونيين أو عدم الالتزام بدفع الضرائب أفضى إلى انسحاب العديد من المرشحين من الحكومة ومنهم كيمبا وود وزو بيرد وليندا شافيز.
 
المخدرات مصدر تهديد
وفي الشأن الأفغاني، أفادت نيويورك تايمز أن تقارير عسكرية أميركية سرية حذرت من أن زراعة المخدرات ستستمر في أفغانستان مما يوسع نطاق التأثير الخطير لأرباب هذا العمل على جميع مستويات الحكومة بمن فيهم الرئيس حامد كرزاي.
 
وأكدت الصحيفة على إمكانية إحراز تقدم في البلاد ما لم يقم مقاتلو طالبان ومسلحون آخرون بتوحيد أواصر الروابط فيما بينهم مستخدمين التهديد والعزف على أوتار الإخلاص القبلي بهدف تقويض خطط الحكومة الرامية لتقديم العفو عمن يبدي استعداده للتخلي عن سلاحه.
 
وقالت إن هذه التقارير قد أعدها القائد الأميركي في أفغانستان ديفد بارنو وسلمها إلى ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي وإلى وزير الدفاع دونالد رمسفيلد خلال زيارتهما للبلاد.
 
واستطردت الصحيفة القول إنه رغم كل ذلك فإن ثمة رضا
"
أعتقد جازما أن ما حدث لي هو جزء من عملية سياسية انتقامية ضد سياسي في المعارضة والهدف هو قتلي
"
يوشينكو/واشنطن تايمز
على نطاق واسع على الصعيد العسكري والاقتصادي والسياسي. وقد انخفضت الهجمات منذ يوليو/تموز 2003 على قوات التحالف وتم تقويض سلطة أمراء الحرب فضلا عن وجود حكومة إسلامية معتدلة في السلطة.

اغتيال بمئات السموم
نقلت واشنطن تايمز عن قائد المعارضة الأوكراني فيكتور يوشينكو تعهده بالكشف عن التقرير الطبي الذي أعده فريق من الأطباء النمساويين يحددون فيه مائة نوع من السموم التي استخدمت بمحاولة اغتياله في سبتمبر/أيلول الماضي بالنمسا وأسفرت عن تشوهات في وجهه.
 
وقال يوشينكو "إنني اعتقد جازما أن ما حدث لي هو جزء من عملية سياسية انتقامية ضد سياسي في المعارضة" مؤكدا أن الهدف الأساسي هو قتله.
 

المصدر : الصحافة الأميركية