الكويت بين زيارتي الياور وصدام
آخر تحديث: 2004/11/9 الساعة 23:13 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/11/9 الساعة 23:13 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/26 هـ

الكويت بين زيارتي الياور وصدام

قارنت الصحف السعودية بين زيارة الرئيس العراقي المؤقت الحالي للكويت وزيارة الرئيس المخلوع صدام حسين, نافية وجه الشبه بين الزيارتين، كما أشارت إلى اعتقال 3 آلاف في إطار التحقيقات بشأن التفجيرات الثلاثة التي وقعت في طابا بشبه جزيرة سيناء.

"
زيارة صدام كانت لتفقد قواته التي استباحت الدولة الشقيقة الجارة فجاء مزهوا ليقف على حجم جريمته بحق الكويت والعراق والعالم العربي أجمع
"

عكاظ

ما بين العراق والكويت

لا وجه للشبه على الإطلاق، هذا ما قالته صحيفة عكاظ في مقارنتها بين زيارة الرئيس العراقي غازي عجيل الياور للكويت أمس الأول وزيارة الرئيس العراقي السابق صدام حسين للكويت في خريف 1990.

وقالت إن زيارة صدام كانت لتفقد قواته التي استباحت الدولة الشقيقة الجارة فجاء مزهوا ليقف على حجم جريمته ليس بحق الكويت وحدها بل وبحق العراق والعالم العربي أجمع الذي مازال يسدد فاتورة الغزو هوانا واحتلالا بل إن هناك مراقبين كثيرين يرون أن صدام غزا الكويت عميلا يتآمر ضد مصالح العراق والأمة العربية جمعاء.

أما زيارة الرئيس الياور فهي صفحة جديدة يقدم من خلالها البلدان نموذجا للعمل العربي المشترك الذي كان ينبغي أن يدوم منذ زمن طويل، وتضيف الصحيفة أن الزيارة تسقط مقولة الحقوق التاريخية لصالح المصالح المشتركة وتنحي المطامع لصالح تبادل المنافع وتزيح الهيمنة والاستحواذ والسيطرة لصالح التعاون المشترك.



3 آلاف محتجزون بمصر
قالت صحيفة الوطن إن منظمة غير حكومية بمصر ذكرت أن السلطات المصرية مازالت تحتجز نحو 3 آلاف شخص كان ألقي القبض عليهم في إطار التحقيقات بشأن التفجيرات الثلاثة التي وقعت بشبه جزيرة سيناء 7 أكتوبر/تشرين الأول المنصرم.

وقال بيان صادر عن فرع اللجنة الشعبية لحقوق المواطن بمدينة العريش شمالي سيناء إنها ستنظم اعتصاما رمزيا للتضامن مع المعتقلين الذين زعمت أن بينهم نساء وأطفالا.

وأضاف البيان أن الاعتصام سينظم بمقر فرع حزب التجمع اليساري بالعريش لمطالبة السلطات بالإفراج عن المعتقلين الذين زعمت اللجنة أنهم تعرضوا للتعذيب من قبل أجهزة الأمن.

"
يجب أن تتحرك الحكومة لوقف تعدي إسرائيل على السيادة المصرية في سيناء
"

مصطفى عوض الله/ الوطن

وتقول الصحيفة إن النائب بمجلس الشعب المصري مصطفى عوض الله طالب حكومة بلاده بالتحرك بصورة حاسمة لوقف تعدي إسرائيل على السيادة المصرية.

وقال إن جنود الاحتلال الإسرائيلي يتعمدون إطلاق الذخيرة الحية على الأراضي المصرية المتاخمة للحدود مع فلسطين المحتلة تحت زعم مواجهة الفلسطينيين.



المعتقلون السعوديون
قالت صحيفة المدينة إن فريق المحامين السعوديين يواصل متابعة قضية المعتقلين السعوديين بغوانتانامو في ضوء المعطيات القانونية المبنية على حكم المحكمة العليا الأميركية بشمول جميع المعتقلين للقضاء العادي الأميركي.

وقال الفريق في تصريح صحفي إنه يراقب عن كثب ما تم اتخاذه بالنسبة لبعض المعتقلين من الجنسيات الأخرى بالمفاوضات المباشرة دون الإجراءات القضائية وكذلك ما تم اتخاذه من إجراءات قضائية بالنسبة للبعض الآخر، حيث يجري التنسيق والتشاور مع ذوي الاختصاص في هذا الصدد لاتخاذ الإجراءات القانونية الملائمة إذا لم تسفر الاتصالات المباشرة عن نتيجة إيجابية.


المصدر : الصحافة السعودية