"
المدعي العام في ميلانو يحقق حاليا في معلومات تفيد بأن أبو مصعب الزرقاوي قام باتصالات هاتفية مرتين مستعملا هاتفا نقالا ربما مصدره إيران
"
مصدر أمني إيطالي/ الشرق الأوسط
ذكر مصدر مطلع في أجهزة الأمن الإيطالية لصحيفة الشرق الأوسط اللندنية أن المدعي العام في ميلانو يحقق حاليا في معلومات تفيد بأن أبو مصعب الزرقاوي الذي يقود تنظيم القاعدة في العراق، قام باتصالات هاتفية مرتين مستعملا هاتفا نقالا ربما مصدره من إيران.

 

وأفاد المصدر أن المكالمات جرت مع متطرفين إسلاميين في إيطاليا خلال العام الماضي أثناء تنقله بين أفغانستان وإيران، وأن جهات الأمن الإيطالي تبحث عن أولئك الذين تم الاتصال بهم.

 

ولفتت الصحيفة إلى أن أجهزة الأمن في أوروبا تتابع ملف الزرقاوي باهتمام متزايد منذ عامين، مشيرة إلى أن أجهزة الأمن الألمانية رصدت إحدى مكالماته الهاتفية عام 2002 تم بعدها التحقيق في مشتبه فلسطيني يدعى شادي عبد الله.

 

كما أوضحت أن المخابرات الأميركية تتابع عن قرب جميع التطورات في هذا الملف لأنها ربطت بين إحدى المكالمات السابقة وبين أحد العملاء النائمين الذين يعتقد أنهم شاركوا في تفجيرات مدريد في مارس/ آذار الماضي.

المصدر : الشرق الأوسط