الديمقراطية الأميركية غير صالحة للعراق وفلسطين
آخر تحديث: 2004/11/23 الساعة 15:26 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/11/23 الساعة 15:26 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/11 هـ

الديمقراطية الأميركية غير صالحة للعراق وفلسطين

علقت الصحف السعودية اليوم على ما قاله الرئيس الأميركي جورج بوش مؤخرا بشأن تطبيق الديمقراطية في العراق وفلسطين على غرار التجربتين اليابانية والألمانية، كما كشفت عن انعقاد مؤتمر دولي في هولندا يناقش مسيرة السلام في مرحلة ما بعد الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، وذكرت أن منظمة التجارة العالمية أدرجت طلب العراق للانضمام إليها.

 

المقياس الأميركي

"
إذا كانت رغبة بوش جادة ومقنعة فعليه ألا يكون مملي الشروط والناطق باسم إسرائيل، لأن الشعب الفلسطيني بكوادره القادمة ليس حكومة ظل لإسرائيل
"
الرياض
علقت صحيفة الرياض في افتتاحيتها على ما قاله الرئيس الأميركي جورج بوش مؤخرا بشأن تطبيق الديمقراطية في العراق وفلسطين على غرار التجربتين اليابانية والألمانية، وقالت إن أميركا "غير مهيأة لتطبيق الديمقراطية في العراق، إذ إن بوش يريد ديمقراطية مفصلة على المقياس الأميركي، وهذه إحدى الصعوبات التي ستواجه أي فصيل عراقي".

 

وأضافت الصحيفة أن "الاحتلال الأميركي نفسه سيبقى مركز التنازع بين الأطراف العراقية، وهذا السبب يسقط مبدأ الشرط الأساسي للديمقراطية الأميركية، إذ تريدها مرحلية لا تخرج عن خطها المرسوم بمبايعة الاحتلال والشروط التي يفرضها".

 

وبشأن الواقع الفلسطيني ذكرت الصحيفة أن "إسرائيل وأميركا لا تريدان أن تريا أحد أعضاء حماس على قمة السلطة، وأيضا من المستحيل أن تنجح انتخابات في ظل احتلال يريد التسليم بوطن صاف له من كل الأجناس، ولولا حتمية الصراع واشتداد المقاومة لربما لم يكتب لبوش أن يعلن إيجاد وطن فلسطيني يجاور إسرائيل".

 

وخلصت إلى أنه "إذا كانت رغبة بوش جادة ومقنعة فعليه ألا يكون مملي الشروط والناطق باسم إسرائيل، لأن الشعب الفلسطيني بكوادره القادمة ليس حكومة ظل لإسرائيل، ولأن كل من يستطيع الوصول إلى السلطة لا يجرؤ على تغيير الثوابت والمسلّمات التي أصبحت قانونا عاما يمس كل الفلسطينيين".



 

مؤتمر للسلام

وعن الجهود الدولية لإحياء عملية السلام في المنطقة، أشارت صحيفة عكاظ إلى أن مصادر إسرائيلية قالت نقلا عن وزير الخارجية الهولندي برنارد بوت، إن مؤتمرا دوليا حول الشرق الأوسط سيعقد في مدينة هاغ الهولندية نهاية الشهر الجاري.

 

وأضافت المصادر أن المؤتمر ستشارك فيه إسرائيل والسلطة الفلسطينية ووزراء خارجية الدول العربية المجاورة، وأنه سيكون على جدول أعمال المؤتمر مسيرة السلام في فترة ما بعد رحيل الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات والوضع في العراق والإصلاحات في الشرق الأوسط.

 

وذكرت أن الدول الأوروبية تقوم بالضغط على الولايات المتحدة لتحريك مسيرة السلام مجددا في الشرق الأوسط في أعقاب وفاة الرئيس عرفات.

 

في السياق نفسه ذكرت الصحيفة أن مصادر في وزارة الخارجية الأميركية قالت إن وزير الخارجية كولن باول يدرس إمكانية زيارة إسرائيل ومناطق السلطة الفلسطينية قريبا للتباحث بشأن خطة الانفصال الأحادي الجانب من قطاع غزة وخطة خريطة الطريق.

 

أسرع انتقال

"
الدول الأوروبية ترى أن الطلب العراقي للانظمام إلى منظمة التجارة سيثير قضايا حساسة وسيضع مصداقية المنظمة على المحك
"
الوطن
قالت صحيفة الوطن إن منظمة التجارة العالمية أدرجت طلب العراق للانضمام للمنظمة على جدول أعمال جمعيتها العمومية في ديسمبر/ كانون الأول المقبل، لافتة إلى أن هذا الأمر يعتبر سابقة كونه أسرع انتقال من صفة مراقب الذي حصل عليه العراق قبل سبعة أشهر إلى مرشح للعضوية.

 

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة في منظمة التجارة العالمية قولها إن الدول الأوروبية ترى أن الطلب العراقي "سيثير قضايا حساسة" في ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

 

كما ذكرت المصادر أن هذا الطلب سيضع مصداقية المنظمة على المحك من جديد، خاصة أن أميركا ما زالت تماطل في إبرام اتفاقية ثنائية مع السعودية للانضمام إلى المنظمة وأعاقت طلبين من جارين للعراق هما سوريا وإيران للانتقال من صفة مراقب إلى مرشح للعضوية.

 

وعلمت الصحيفة أن الدعم الأميركي للطلب العراقي قد امتد من جنيف إلى واشنطن، فقد ذكر مصدر دبلوماسي أميركي أن بلاده دعت فريقا عراقيا كبيرا ضم مسؤولين رفيعين وخبراء وفنيين في القضايا التجارية إلى واشنطن لمناقشة الاستعدادات لمفاوضات الانضمام للمنظمة، حيث تم تزويد الوفد بنصائح فنية تتعلق بطريقة الخوض في المفاوضات المتعددة الأطراف وهي أصعب مراحل الانضمام للمنظمة.


المصدر : الصحافة السعودية