بارنييه يدعو لدولة فلسطينية بأسرع ما يمكن (الفرنسية-أرشيف)
أفادت لوفيغارو في مقابلة مع وزير الخارجية الفرنسي ميشيل بارنييه أن إقامة الدولة الفلسطينية تكون أفضل كلما كانت أسرع، ليس للفلسطينيين فحسب بل لأمن إسرائيل.

وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى أن الوزير دعا إلى تحالف أميركي أوروبي للقيام بعمل مشترك بالشرق الأوسط، مذكرا أن فرنسا مستعدة للمساهمة في حل هذا المشكل المزمن والمركزي الذي يؤدي إلى عدم استقرار كل المنطقة.

وقالت لوفيغارو إن بارنييه أوضح أنه كان أبدى ذلك الاستعداد للرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات ولرئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون اللذين تفهما هذا الاستعداد، مضيفا أن باريس ترغب في أن يكون في إطار أوروبي.

وفي هذا الإطار بين الوزير الفرنسي أن دول أوروبا الـ 25 مجمعون على أن حل هذه المشكلة يمكن أن يتم عن طريق تطبيق خارطة الطريق، وإقامة دولة فلسطينية مع ضمان أمن إسرائيل بالإضافة إلى خطة مرافقة للانسحاب من غزة لسد كل جوانبه السياسية والاقتصادية والأمنية.

ونسبت الصحيفة إلى بارنييه أن الأوروبيين جاهزون لمساعدة الفلسطينيين في تنظيم انتخابات وهم مجمعون على ضرورة تذكير واشنطن بأن هذا هو الوقت المناسب لبدء صفحة جديدة في الشرق الأوسط وللتعاون بين الأوروبيين والأميركيين والروس والأمم المتحدة ودول المنطقة لإحلال السلام.

وأشارت لوفيغارو إلى أن وزير الخارجية نبه إلى ضرورة مشاركة كل الفلسطينيين بهذه الانتخابات بمن فيهم سكان القدس الشرقية، طالبا من إسرائيل تسهيل هذه العملية بكل الوسائل وراجيا ألا يكون وعد الرئيس الأميركي جورج بوش بقيام دولة فلسطين قبل نهاية ولايته الحالية معناه انتظار سنة 2009 لأن قيام هذه الدول كلما كان أسرع كان أفضل لكل الأطراف.

المصدر : الصحافة الفرنسية