العرب يدعمون حملة بوش الانتخابية
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 08:05 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 08:05 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ

العرب يدعمون حملة بوش الانتخابية

قالت صحيفة الحياة اللندنية إن أرقام اللجنة الفدرالية للانتخابات الأميركية أظهرت تلقي حملة الرئيس جورج بوش الانتخابية تبرعات مالية من شخصيات عربية أميركية بارزة في الوسط الاقتصادي والسياسي, أمثال نجاد فارس نجل نائب رئيس مجلس الوزراء اللبناني والدكتور فيليب سالم شقيق وزير الخارجية اللبناني السابق إيلي سالم, ورجل الأعمال اللبناني يوسف الغفري.

ونقلت الصحيفة عن محللين إشارتهم لتلاقي المصلحة الاقتصادية بين أثرياء العرب الأميركيين والجمهوريين, واحتلال السياسة الضريبية أولوية بهذا الشأن إذ تمكنت حملة بوش حتى الآن من جمع 218 مليون دولار, مصدر أكثرها شركات نفط ومصارف عملاقة مثل هاليبرتون وشيفرون تكساكو وأكسون موبيل ومورغان ستانلي, وبعضها ربح عقودا في العراق.

أما المرشح الديمقراطي جون كيري فتمكن من تقليص الفارق بالتمويل مع بوش, وجمع 182 مليونا, أبرزها من شركتي: مايكروسوفت وديزني, إضافة لتبرعات فردية عبر الإنترنت.


لارسن ضاق ذرعا من كونه مبعوثا لا يؤدي دورا حيويا سوى تقرير شهري يرفعه لمجلس الأمن يحذر فيه من مخاطر انهيار السلطة الفلسطينية وتفكك المجتمع الفلسطيني وغرقه في فوضى شاملة

السفير

خطأ سياسي فادح

قال كاتب بصحيفة السفير اللبنانية إن مبعوث الأمم المتحدة في الأراضي الفلسطينية تيري رود لارسن ربما تعمد أمس أن ينهي دوره الفلسطيني وأن يخرج بشكل مثير من تلك المهمة المستحيلة معتبرا أن خروج لارسن المدوي من مهمته الفلسطينية هو اليوم أقرب للخطأ السياسي الفادح.

هذا الخروج يعيد طرح الأسئلة حول عواقب مثل هذا الخطأ وسبل استثماره من أعداء وخصوم السلطة، وعلى رأسهم إدارة الرئيس الأميركي بوش وحكومة شارون.

الواضح أن لارسن ضاق ذرعا من كونه مبعوثا لا يؤدي دورا حيويا سوى تقرير شهري يرفعه لمجلس الأمن يحذر فيه من مخاطر انهيار السلطة الفلسطينية وتفكك المجتمع الفلسطيني وغرقه في فوضى شاملة.

أتاح لارسن فرصة جديدة للحكومتين الأميركية والإسرائيلية للتخلص الفعلي من الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات عندما اتهمه صراحة في تقريره الأخير بأنه لا يمتلك الرغبة السياسية في إصلاح الوضع الداخلي الفلسطيني.

رغد صدام تمول العمليات
قالت صحيفة النهضة العراقية التي يصدرها السياسي عدنان الباجه جي إن مصادر أمنية عراقية رفيعة المستوى أكدت لها أن العمليات المسلحة التي نفذت ضد مصالح عراقية وضد مواطنين عراقيين كانت بتمويل من رغد الابنة الكبرى للرئيس العراقي المخلوع صدام حسين التي تقيم مع شقيقتها رنا وأبنائهما بالأردن.

رغد: أنقذوني من جماعة الجلبي
قالت صحيفة المستقبل اللبنانية إن ثمة معلومات ترددت في بغداد مؤخرا أشارت إلى أن رغد صدام حسين قد تعرضت لمحاولة اختطاف في عمان.

وتوضح الصحيفة استنادا للمعلومات المتوفرة لديها أن محاولة الاختطاف جرت مساء الجمعة الماضي من مجموعة مسلحين ملثمين حاولوا إجبارها على ركوب سيارة مرسيدس بالقوة بينما كانت تتجول وحدها قرب منزلها بمنطقة عبدون.

وتنقل الصحيفة أن طبيب أسنان كان قريبا من مكان الحادث أغاث رغد ومنع المسلحين الملثمين من اختطافها بعد أن صرخت بأعلى صوتها "أنقذوني. جماعة الجلبي. جماعة الجلبي"، في إشارة لرئيس المؤتمر الوطني العراقي أحمد الجلبي.

وتنسب الصحيفة لبعض الأوساط السياسية العراقية قولها إن الحادث قد يكون من تلفيق رغد نفسها لكي تظهر في واجهات الإعلام كضحية لعمليات الانتقام ولتزيد طلباتها الأمنية من السلطات الأردنية وتلفت إليها الأنظار بعد يومين من تسريب خبر يقول إن رغد تقف وراء الهجمات الأخيرة التي شهدتها بغداد.

إسرائيل تتأهب لوفاة عرفات
قالت صحيفة الشرق الأوسط إن النقاب كشف عن خطط سياسية وأمنية في إسرائيل لمواجهة ما سمي الوضع بالمناطق الفلسطينية في حال وفاة الرئيس عرفات، وإن هناك خطة تبلورت لدى الجهات الأمنية وأخرى بوزارة الخارجية وأكثر من جهة إسرائيلية مشغولة بالموضوع.

ونقلت الصحيفة عن عناصر مقربة من أجهزة الأمن ووزارة الخارجية قولها إن الخطة تضع ثلاثة برامج لمعالجة الوضع في حال وفاة عرفات: إحداها يتعلق بإمكانية وفاته جراء عملية إسرائيلية، والثانية إمكانية موته طبيعيا، والثالثة احتمال وفاته إثر الإصابة بمرض.

وتلفت الصحيفة إلى أن الخبراء الإسرائيليين وضعوا خطة لمواجهة هذه التطورات من الآن وعدم انتظار وقوع الموت. ومن بنود تلك الخطة:

* السماح من الآن لعرفات بمغادرة الوطن للعلاج اللازم حتى لا يقال إن حصار إسرائيل هو الذي قتله.

* إجراء اتصالات للاتفاق المسبق على أن يدفن بأبو ديس وليس بالحرم القدسي.

* إقامة حوار حول الموضوع مع جهات عربية مثل مصر والأردن للتنسيق.

* الاتصال بالعناصر المعتدلة بفتح وإقامة تعاون معها لتستعد لتسلم الأمور ومنع الفوضى في حالة وقوع أزمة كهذه.

* الاهتمام بعدم المساس بعرفات مهما تكن الظروف.

القبض على رؤوس للقاعدة بالعراق
في حديث لصحيفة الحياة قال رئيس الوزراء العراقي إياد علاوي إن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على رؤوس كبيرة في تنظيم القاعدة بينها سائق زعيمه بالعراق أبي مصعب الزرقاوي ومخططان للعمليات ضد القوات الأميركية هما تونسي ومغربي.

علاوي أقر بوجود اتصالات بين حكومته والمقاومة مشيرا إلى أن هناك تعاونا بين القاعدة وعناصر النظام السابق وهي تقيم بسوريا ولبنان والأردن واليونان ودول أخرى وتمول العمليات من موازنة مقدارها بليون دولار أخرجت من العراق نقدا وبأسماء أشخاص وشركات ومنها ينفق على العمليات الإرهابية.


العمال الأجانب الذين يشكلون ثلث سكان المملكة يواجهون صنوف التعذيب وأساليب انتزاع الاعترافات منهم قسرا والمحاكمات الجائرة عندما يتهمون بارتكاب الجرائم

تقرير/ القدس العربي

السعودية تنتهك حقوق الأجانب

في تقرير جديد أصدرته منظمة هيومان رايتس ووتش لحقوق الإنسان اتهمت السعودية بإساءة واستغلال معاملة العمال الأجانب المتواجدين على أراضيها وبعضهم يعامل مثل العبيد.

وذكرت صحيفة القدس العربي أن سارا ليا ويتسون مديرة المنظمة للشرق الأوسط وشمالي أفريقيا قالت وجدنا رجالا ونساء يعيشون في ظروف أشبه ما تكون بالعبودية في السعودية.

وأوضح تقرير للمنظمة أن العمال الأجانب الذين يشكلون ثلث سكان المملكة يواجهون صنوف التعذيب وأساليب انتزاع الاعترافات منهم قسرا والمحاكمات الجائرة عندما يتهمون بارتكاب الجرائم.

وأضاف التقرير أن التمييز تجاه المرأة بالمملكة المحافظة تزداد حدته إزاء النساء الأجنبيات المستخدمات فيها حيث يتعرض بعضهن للاغتصاب والعزل الإجباري.

اليمن تبحث عن مصادر الحوثي
نقلت صحيفة الراية القطرية عن مصادر مطلعة بصنعاء قولها إن الخارجية اليمنية أجرت اتصالات مع دول عربية وإيران لمعرفة مصادر تمويل رجل الدين الشيعي حسين الحوثي الذي يقود تمردا ضد الحكومة منذ شهر.

مصادر الصحيفة ذكرت أن أتباع الحوثي المحاصرين في منطقة جبلية وعرة بدؤوا بترك أماكنهم ويحاولون الفرار، وأن الجيش اليمني تمكن من السيطرة على مواقع حصينة كانت تحت سيطرة المتمردين وأنه مستمر في مطاردة فلولهم.

المصدر : الصحافة العربية