اهتمت الصحف العربية الصادرة اليوم في معظمها بالصراع على السلطة في الجزائر والاستعداد للانتخابات الرئاسية في مارس/ آذار المقبل, إضافة إلى مشاريع السلام والتطبيع العربية مع إسرائيل, ومطاردة القاعدة وموضوعات أخرى.

الانتخابات الجزائرية


الجيش سيكون محايدا في الانتخابات المقبلة, مضيفا أن الذي يخشى الانتخابات وصناديق الاقتراع لا يحق له الاستنجاد بالجيش

الحياة

نقلت صحيفة الحياة اللندنية عن رئيس الأركان الجزائري الفريق محمد العماري أن المؤسسة العسكرية "لن تقف على الحياد" إزاء التطورات المتسارعة في الجزائر عشية الانتخابات الرئاسية المقررة قبل نهاية مارس/ آذار المقبل.

وأكد العماري الذي رافق الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في زيارة إلى المتحف المركزي للجيش قبل يومين أنه لا توجد جيوش على الحياد في العالم.

وجدد تعهده بقبول نتائج الانتخابات حتى لو كان الفائز فيها الشيخ عبد الله جاب الله شرط أن يحترم الدستور وقوانين الجمهورية على حد قوله.

وفي الموضوع نفسه حاورت الصحيفة وزير الخارجية الجزائري عبد العزيز بلخادم الذي أكد أن الجيش سيكون محايدا في الانتخابات المقبلة, مضيفا أن الذي يخشى الانتخابات وصناديق الاقتراع لا يحق له الاستنجاد بالجيش.

مطاردة القاعدة
نقلت صحيفة الوطن السعودية عن مصادر أميركية وصفتها بالمطلعة أن لدى أجهزة الأمن الأميركية اعتقاداً بأن الرجل الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري بات محاصرا في منطقة رافيا بجنوب وزيرستان غرب باكستان, وأن هناك تقديرا واقعيا باحتمال سقوطه في قبضة القوات الباكستانية قبل حلول هذا الصيف.

وأوضحت المصادر أن قيادات القاعدة المختبئة في تلك المنطقة تعلم بما يدور حولها, وأنها لا تستطيع مغادرة المنطقة بسبب الحصار المحكم الذي فرض حولها.

السلام مع إسرائيل


تقارير إعلامية إسرائيلية أكدت أن إشارات إيجابية وصلت أخيرا لإسرائيل من تونس تحمل الرغبة باستئناف الاتصالات السياسية بينهما

القبس الكويتية

في حوار مع صحيفة الرأي العام الكويتية أعرب وزير الخارجية الأردني مروان المعشر عن استعداد بلاده لاستضافة أي لقاء سوري - إسرائيلي في عمان إذا طلب منها ذلك, لكنه أكد في المقابل أن بلاده لم تلعب أي دور في السعي إلى تقريب وجهات النظر بين دمشق وتل أبيب.

وفي هذا الإطار انتقدت صحيفة القدس العربي ما وصفته بتضارب التصريحات السورية حول استئناف المفاوضات مع إسرائيل.

ورأت الصحيفة في مقال لرئيس تحريرها أن من شأن ذلك إضعاف الموقف السوري ومطالبه العادلة بإعادة الجولان.

وأشارت الصحيفة إلى أن رئيس الوزراء السوري قال إنه لا أمل في التوصل إلى سلام مع حكومة شارون, وعلقت بالقول إذا كان تصريحه هذا يعكس قناعة راسخة لدى القيادة السورية فلماذا تتوارد التصريحات المتهافتة من قبل مسؤولين سوريين حول الرغبة الأكيدة في التفاوض دون شروط؟

وفي نفس الموضوع قالت القبس الكويتية إن تقارير إعلامية إسرائيلية أكدت أن إشارات إيجابية وصلت أخيرا لإسرائيل من تونس تحمل الرغبة باستئناف الاتصالات السياسية بينهما, ونقلت هذه التقارير عن وزير الخارجية التونسي قوله قبل أيام لجهات أميركية أن تونس معنية جدا بالمساعدة في دفع المسيرة السلمية إلى الأمام, وأنه معني جدا بزيارة نظيره الإسرائيلي سيلفان شالوم إلى تونس.

قادة البعث
نسبت صحيفة الشرق الأوسط إلى المسؤول الثاني في مكتب كركوك لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني خضر حسن أن مساعدين لعزة إبراهيم الدوري يخططون لتهريبه بين الحجيج, حيث يستعد سبعة من قياديي البعث المقربين من الدوري لمغادرة كركوك صباح اليوم ضمن الدفعة الأولى من الحجاج إلى السعودية لوضع الترتيبات اللازمة لنقل الدوري سراً إليها, وأنهم سيغادرون بجوازات سفر مزورة, وتحت أسماء مستعارة.

قالت صحيفة القبس الكويتية أن اجتماعات اللجنة الكويتية - الأردنية المشتركة انتهت يوم أمس إلى عدم الاتفاق على تجديد المنحة النفطية الكويتية للأردن والبالغة خمسة وعشرين ألف برميل نفط يوميا.

وقالت مصادر كويتية للصحيفة أن الفترة الحرجة التي كان يمر بها الأردن قد انتهت, وانتهت معها الحالة الاستثنائية التي كانت تبرر المنحة النفطية.

ولفتت مصادر أردنية مطلعة أن هذه القضية ستبحث مجددا خلال زيارة رئيس الوزراء الأردني فيصل الفايز إلى الكويت السبت المقبل.

المصدر : الصحافة العربية