حملة تشويه أميركية ضد بليكس
آخر تحديث: 2003/6/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/6/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/15 هـ

حملة تشويه أميركية ضد بليكس

أكد رئيس لجنة أنموفيك في حواره مع صحيفة الحياة اللندنية أنه يتعرض لحملة تشويه أميركية إزاء عمله في العراق, وأفادت صحيفة النهار اللبنانية أن إسرائيل اعتقلت مهندسا من حزب الله تزعم أنه كان ينوي تطوير صواريخ القسام, وقالت الوطن السعودية إن الجهود الأميركية أفلحت في الضغط على دولتين خليجيتين لعدم استقبال خالد مشعل, وأشارت الشرق الأوسط إلى أن المنتدى الاقتصادي الذي سيعقد في الأردن سيبحث تنفيذ خارطة الطريق.

معلومات ناقصة


المعلومات الاستخباراتية التي استندت إليها واشنطن ولندن لشن الحرب على العراق كانت ناقصة، ولا أستبعد خلو العراق من أسلحة الدمار الشامل

بليكس/الحياة

فقد قال رئيس لجنة أنموفيك هانز بليكس في حوار أجرته معه صحيفة الحياة اللندنية إن بعض المسؤولين في واشنطن كانوا يصفون عمله بالفاشل, نافيا أن تكون وزارة الدفاع الأميركية قادت الحملة ضده.

وأضاف بليكس أن من يشوه سمعته هم من خارج البنتاغون, مؤكدا أن المعلومات الاستخباراتية التي استندت إليها واشنطن ولندن لشن الحرب على العراق كانت ناقصة، خصوصا المعلومات المتعلقة بمواقع الأسلحة في العراق. ولم يستبعد بليكس خلو العراق من أسلحة الدمار الشامل.

وعما يجري حاليا في العراق قال رئيس لجنة أنموفيك: إن الحرب على العراق أدت بالتأكيد إلى تحريره من نظام شنيع, لكنني أعتقد أن الاضطراب والفوضى شيء مريع بالنسبة للشعب, لذا يتمنى المرء أن يعاد النظام بأسرع وقت ممكن.

مهندس الصواريخ
ومن جانبها أفادت صحيفة النهار اللبنانية أن إسرائيل تزعم أن مهندسا من حزب الله تم اعتقاله على متن سفينة صيد مصرية قبالة رأس الناقورة الحدودية جنوب لبنان كان ينوي تطوير قدرات صواريخ القسام التي تنتجها حركة حماس ليصل مداها إلى عشرين كيلومترا لتستطيع ضرب بلدتي أسدود وعسقلان داخل إسرائيل.

وتنقل الصحيفة عن مصادر إسرائيلية أن المهندس حماد عمرة كان ينوي تطوير أحزمة ناسفة جديدة بالتعاون مع مجموعة مهندسي حركة حماس للتوصل إلى وسيلة تمكنهم من صنع أحزمة ناسفة من مواد جديدة خفيفة الوزن شديدة الانفجار ولا تَظهر بشكل بارز على الجسد.

ضغوط أميركية
وفي موضوع آخر أكدت مصادر فلسطينية لصحيفة الوطن السعودية أن الجهود الأميركية أفلحت في الضغط على بعض الدول العربية باتجاه مقاطعة قادة حركة حماس وعدم استقبالهم أو استضافتهم على أراضيها.

وبناء عليه اعتذرت دولتان خليجيتان عن استقبال خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس وألغتا زيارته لهما. وفي المقابل كشفت المصادر تأجيل زيارة المبعوث المصري المقررة إلى العاصمة السورية دمشق للتنسيق مع من تبقى من الفلسطينيين إلى موعد غير محدد.


أبرز ما طرحته إسرائيل بشأن خارطة الطريق هو التواصل الجغرافي والهندسي للدولة الفلسطينية عن طريق الأنفاق والجسور وليس عن طريق الامتداد الأرضي

الشرق الأوسط

بحث خارطة الطريق
وفي حديث لصحيفة الشرق الأوسط قال وزير الخارجية الأردني مروان المعشر إن اللجنة الرباعية سوف تجتمع في الأردن أواخر الشهر الجاري لبحث إمكانية تنفيذ خارطة الطريق, وذلك على هامش مشاركتها في المنتدى الاقتصادي الذي سيعقد في الأردن في الفترة نفسها.
وسيكون مناسبة لبحث القضية العراقية من الزاويتين السياسية والاقتصادية.

وأشار المعشر إلى وجود أفكار للحل على المسارين السوري واللبناني في خارطة الطريق الأميركية مما يعني -حسب قوله- أن هناك شمولية للتسوية السياسية.

وفيما يتعلق بالملاحظات على الموقف الإسرائيلي من خارطة الطريق قال المعشر للصحيفة إن هناك ملاحظات كثيرة أبرزها ما طرحته إسرائيل بشأن التواصل الجغرافي والهندسي للدولة الفلسطينية عن طريق الأنفاق والجسور وليس عن طريق الامتداد الأرضي.

المصدر : الصحافة العربية