إسرائيل تتولى الأمن في مناطق السلطة
آخر تحديث: 2003/5/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/5/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/19 هـ

إسرائيل تتولى الأمن في مناطق السلطة

أكدت صحيفة يديعوت أحرونوت أن حكومة إسرائيل ستواصل العمل بنفسها ضد العمليات التي تنطلق من مناطق السلطة الفلسطينية, وقالت صحيفة ذي غارديان إن فرنسا ستمتنع عن التصويت على مشروع القرار الأميركي البريطاني الخاص بعراق ما بعد الحرب, وأشارت ديلي تلغراف إلى أن بريطانيا أصبحت تشكل عمقا إستراتيجيا للعديد من الإسلاميين للقيام بهجماتهم.

حرب شعواء


بلغ معدل الإنذارات العينية خلال الأسبوعين الأخيرين في إسرائيل نحو 50 إنذارا يوميا بعدما كان لا يتجاوز 25 إنذارا

يديعوت أحرونوت

فقد نقلت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية عن مصادر سياسية إسرائيلية قولها إن المنظمات الفلسطينية المسلحة تحاول بذل جهود مشتركة لإعلان حرب شعواء على حكومة أبو مازن. وأوضحت المصادر تعقيبا على عملية العفولة أن حكومة إسرائيل ستواصل العمل بنفسها ضد العمليات التي تنطلق من مناطق السلطة الفلسطينية وستسعى للحفاظ على الوضع الذي لم تتغير فيه كمية الإنذارات في الفترة الأخيرة.

وأضافت الصحيفة أن المصادر السياسية الإسرائيلية قالت إنه لا توجد سياسة رد جديدة في هذه الأثناء، وإنه إذا ما ازداد الوضع سوءا فستكون هناك حاجة إلى عقد اجتماع للمجلس الوزاري السياسي الأمني والإعلان عن إجراءات إضافية.

وذكرت مصادر أمنية إسرائيلية أن ارتفاعا مستمرا قد طرأ في الأسبوعين الأخيرين على مستوى الإنذارات التي تحدثت عن نية الفصائل الفلسطينية تنفيذ عمليات تفجيرية ضد إسرائيليين إذ بلغ عدد الإنذارات العينية في الأسبوعين الأخيرين نحو 50 إنذارا في اليوم بعدما كان لا يتجاوز 25 إنذارا في اليوم.

دروس الماضي
من جانبها قالت صحيفة ذي غارديان البريطانية إن الرئيس الفرنسي جاك شيراك ألمح يوم أمس إلى أن بلاده ستمتنع عن التصويت على مشروع القرار الأميركي البريطاني الخاص بعراق ما بعد الحرب لأنه يعطي الأمم المتحدة دورا هامشيا غير مقنع.

وتشير الصحيفة إلى أن مشروع القرار قدم إلى مجلس الأمن قبل نحو عشرة أيام، ويصف كلا من بريطانيا والولايات المتحدة بقوات الاحتلال ويخولهما السيطرة على مصادر النفط العراقية.

وتلاحظ الصحيفة أنه رغم التحفظات الجدية التي تبديها فرنسا وروسيا والصين إزاء مشروع القرار, فإنه من غير المتوقع أن تلجا أي من هذه الدول إلى استخدام حق النقض "الفيتو".

كما تلاحظ أن فرنسا بالذات حريصة جدا هذه المرة على عدم تكرار الانقسامات الحادة التي استفحلت بين طرفي الأطلسي قبيل الحرب على العراق.


حكومة بلير تقر بأن تنظيم القاعدة ينظر إلى بريطانيا على أنها تشكل عمقا إستراتيجيا وملاذا للعديد من أعضائه

ديلي تلغراف

عمق إستراتيجي
وفي موضوع آخر أشارت صحيفة ديلي تلغراف إلى إقرار الحكومة البريطانية يوم أمس بأن تنظيم القاعدة ينظر إلى بريطانيا على أنها عمق إستراتيجي لأنها تشكل ملاذا وموئلا للعديد من المتطرفين الإسلاميين ويعد أبو حمزة المصري من أبرزهم،
إلا أن بريطانيا تحولت في الوقت الحاضر إلى هدف لتنظيم القاعدة.

وعلاوة على ذلك تشير الصحيفة إلى أنه كان بالإمكان الكشف عن العديد من الهجمات قبل حدوثها في جزء ما في بريطانيا والتي قامت بها القاعدة في أصقاع مختلفة من العالم كتفجيرات السفارات الأميركية في كينيا وتنزانيا عندما قتل مئات الأشخاص وجرح الآلاف.

المصدر :
كلمات مفتاحية: