أشارت بعض الصحف العربية إلى مخالفات مالية ارتكبها رئيس المؤتمر الوطني العراقي أحمد الجلبي مع اثنين من أشقائه خلال وجودهم في سويسرا. كما أشارت إلى اختراق واشنطن للحلقة الضيقة المحيطة بصدام حسين, وتوظيف مشاعر الثأر الموجودة حتى لدى زوجته الأولى ساجدة طلفاح.

مخالفات أحمد الجلبي


محكمة سويسرية حكمت على اثنين من أشقاء الجلبي -وهو الشخصية المفضلة لدى وزارة الدفاع الأميركية لتولي شؤون العراق بعد صدام- بالسجن لستة أشهر في حين أخرج الجلبي نفسه من القضية دون اتهامات

مصرفي سويسري/ الوطن

كشف مصرفي سويسري لصحيفة الوطن السعودية عن مخالفات مالية ومصرفية ارتكبها رئيس المؤتمر الوطني العراقي أحمد الجلبي مع اثنين من أشقائه خلال وجودهم في سويسرا التي تسببت في إفلاس مصرف ومؤسسة مالية، مما اضطر السلطات السويسرية إلى الحكم على شقيقي الجلبي بالسجن.

وطبقا لمصدر طلب عدم الإفصاح عن اسمه فإن ثغرات داخل النظام الداخلي للمصرف وتلاعبا ماليا في مؤسسة سوكوفي أديا إلى إفلاس آلاف المودعين وتبخر حوالي مائة مليون دولار. وأن محكمة سويسرية حكمت على اثنين من أشقاء الجلبي -وهو الشخصية المفضلة لدى وزارة الدفاع الأميركية لتولي شؤون العراق بعد صدام- بالسجن لستة أشهر في حين خرج أحمد الجلبي نفسه من القضية دون اتهامات.

اختراق أميركي لأسرة صدام
قال ضابط في الحرس الجمهوري العراقي رفض الكشف عن اسمه في حوار مع مراسل الحياة في بغداد, إن الولايات المتحدة استطاعت قبل سنة من الحرب اختراق الحلقة الضيقة المحيطة بصدام حسين, وتوظيف مشاعر الثأر الموجودة حتى لدى زوجته الأولى ساجدة طلفاح.

وأضاف الضابط أنه ومجموعة من ضباط الحرس الجمهوري يعملون مع الأميركيين منذ أكثر من سنة, وأورد أسماء عدد من المقربين من صدام ممن تم التنسيق معهم, منهم زوجته وبناته.

وتقول الحياة إنه من المحتمل أن تكون الولايات المتحدة استغلت خلافات داخل أسرة صدام للوصول إلى أفراد قريبين جدا منه. ويعتقد الضابط الذي تحدث للحياة أن العديد من قادة الحرس وضباط الجيش تركوا مواقعهم ووحداتهم العسكرية, في رواية يؤيدها ما قاله ضباط صغار بأن آمري وحداتهم أبلغوهم أن كل شيء انتهى, وأن على كل واحد منهم أن يدبر نفسه على حد تعبير الصحيفة.

وأشارت الحياة إلى أن كثيرا من العراقيين المتابعين يعتقدون أن صدام وولديه عدي وقصي لا يزالون أحياء ويتنقلون من مكان إلى آخر.

أسرى كويتيون تحت الأرض
كشف رئيس الإدارة المدنية لبغداد محمد محسن الزبيدي لصحيفة الرأي العام الكويتية عن وجود معلومات وصفها بأنها شبه مؤكدة عن وجود أسرى كويتيين في أقبية تحت الأرض في أحد مناطق غربي بغداد لكنه قال إن المشكلة هي أن مداخل هذه الأقبية ومخارجها غير معروفة.

وتابع الزبيدي أنه طلب من رئيس الإدارة المدنية للعراق الجنرال جاي غارنر أجهزة مسح تتيح الوصول إلى الأقبية فوعده غارنر بنقل الطلب إلى الجهات المعنية.

وتشير الصحيفة إلى أن تصريح الزبيدي يتقاطع مع معلومات أخرى حصلت عليها الرأي العام من مسؤول استخباري عراقي عن أن 532 كويتيا كانوا موجودين في سجن على عمق 11 مترا تحت الأرض في منطقة غربي بغداد، وأن 75 كويتيا آخرين أعدموا عام 1999 إثر محاولة تمرد وهروب من السجن.

استقالة عمرو موسى تخصه
نفى مصدر كويتي لصحيفة الشرق الأوسط أن يقوم وزير الخارجية الكويتي صباح الأحمد الصباح الذي يزور دمشق والقاهرة يوم السبت المقبل, بطرح أفكار كويتية على الرئيس المصري حسني مبارك باستعجال إقالة الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى بسبب موقفه من الكويت.

وأضاف المصدر أن الجانب الكويتي سيبلغ امتعاضه الشديد للرئيس مبارك من اللغة الخشنة التي تعامل بها موسى مع الكويتيين، وسيدعو إلى وقف الحملة التي يقودها موسى ضد الكويت.

واعتبر المصدر أن استقالة موسى من منصبه أمر يخصه وحده, وأن الكويت لن تقدم توصية بإقالته, ولكنه إذا أصر على الاستقالة فلن يكون للكويت دور في إقناعه بالعدول عنها.

كما أكد المصدر الكويتي أن الكويت ستنقل بوضوح للرئيس السوري بشار الأسد العتب الشديد للمسلك الذي اتخذه بعض المسؤولين في دمشق, وتحاملهم الشديد على الكويتيين أثناء الحرب الأخيرة.


باول انتقد إيران ودعمها لحزب الله قائلا إن حكومته لا تزال قلقة من برامج تطوير أسلحة الدمار الشامل في إيران مؤكدا أن أميركا ستحمي مصالحها إذا تعرضت لهجمات إرهابية

السفير

قلق أميركي من إيران
أشارت صحيفة السفير اللبنانية إلى أن وزير الخارجية الأميركي كولن باول انتقد إيران ودعمها لحزب الله قائلا إن حكومته لا تزال قلقة من برامج تطوير أسلحة الدمار الشامل في إيران, مؤكدا على أن أميركا ستحمي مصالحها إذا تعرضت لهجمات إرهابية.

وتحدث باول عن وجود عناصر خطيرة إرهابية في حزب الله, ورأى أنه إذا استمرت إيران في دعمها لهذه العناصر التي تسعى إلى تقويض عملية السلام العربية الإسرائيلية فإن أميركا ستأخذ هذا الأمر بعين الاعتبار في تعاملها مع إيران.

المصدر : الصحافة العربية