عرفات يواجه معركة سياسية
آخر تحديث: 2003/3/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/3/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/8 هـ

عرفات يواجه معركة سياسية

ركزت بعض الصحف العربية على المعركة السياسية التي يواجهها عرفات في المجلس التشريعي اليوم عند التصويت على الصلاحيات الجديدة الممنوحة لمنصب رئيس الوزراء إذ يراهن عرفات على رفض هذه الصلاحيات التي جاءت خصما من سلطاته. كما اهتمت بزيارة أمير قطر للكويت التي جاءت لترطيب الأجواء بعد الملاسنة بين وفدي الكويت والعراق في القمة الإسلامية.

جلسة حادة


عرفات وافق على منح أبو مازن صلاحيات واسعة لكنه يراهن على رفض المجلس التشريعي لها

القدس العربي

فقد قالت صحيفة القدس العربي اللندنية إن جلسة المجلس التشريعي الفلسطيني اليوم ستكون حادة جدا ولا يستبعد بعض المتابعين للتطورات فشلها. وتنقل الصحيفة عن بعض المصادر أن الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات وافق على مضض أن يحظى رئيس الوزراء المقترح محمود عباس أبو مازن بصلاحيات كاملة في مفاوضات السلام, لكنه يراهن على أن يرفض المجلس التشريعي اليوم منحه هذه الصلاحيات.

وقالت المصادر إن وسطاء حاولوا أمس التأثير على أبو مازن مطالبين إياه بقبول حل وسط بتحديد القضايا التي يتصرف بها بشكل مطلق وأخرى يرجع بها إلى الرئيس. لكن أبو مازن كان حاسما بالتأكيد أنه يريد صلاحيات كاملة وإلا اختاروا رئيس وزراء آخر.

وتوقعت المصادر أن يخرج من حكومة أبو مازن المزمعة كل من وزراء الإعلام ياسر عبد ربه والحكم المحلي صائب عريقات والداخلية هاني الحسن, في حين سيحتفظ كل من وزيري المالية سلام فياض والاقتصاد ماهر المصري بمنصبيهما.

مستنقع الفساد
وفي الشأن الفلسطيني أيضا ذكرت الشرق الأوسط نقلا عن مصادر في المجلس المركزي الفلسطيني أن الرئيس عرفات احتد على أحد
ممثلي الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في المجلس المركزي عندما وصف السلطةَ بمستنقع للفساد السياسي. وقالت المصادر إن عرفات رد عليه بعبارات عنيفة, وإن ممثلي الجبهة تعرضوا للضغوط إلى أن اعتذروا عما صدر عنهم.

وفيما يخص مطالبة الشعبية بالإفراج عن أمينها العام أحمد سعادات المعتقل في سجن أريحا, قالت الصحيفة إن عرفات عبر عن استعداده للإفراج عنه غدا إذا جاؤوا إليه بكتاب رسمي من المكتب السياسي للجبهة يطالبه بذلك, ولكنه تساءل إن كان سيتسنى للجبهة حماية سعادات المطلوب إسرائيليا على خلفية اغتيال وزير السياحة الإسرائيلي رحبعام زئيفي.

زيارة اعتذار


زيارة أمير قطر إلى الكويت جاءت للاعتذار عما تم من تطاول على الوفد الكويتي في مؤتمر الدوحة الإسلامي

الوطن

وفي موضوع آخر نقلت صحيفة الوطن الكويتية عن مصدر وزاري في الكويت أن زيارة أمير قطر إلى الكويت أمس جاءت للاعتذار عما تم من تطاول على الكويت في مؤتمر الدوحة الإسلامي برئاسة قطر. وقالت الصحيفة إن أمير قطر عقد اجتماعا خاصا ومغلقا مع وزير الخارجية الكويتي صباح الأحمد.

وأشارت الصحيفة أيضا إلى أن زيارة الشيخ حمد بن خليفة أمير دولة قطر للإمارات جاءت أيضا لترطيب الأجواء, إذ إن الإمارات هي صاحبة المبادرة بتنحي النظام العراقي, إذ سمع رئيس الوفد الإماراتي كلاما قاسيا وجارحا من رئيس الوفد العراقي عزة إبراهيم, على حد قول الصحيفة.

المصدر : الصحافة العربية