قالت صحيفة الرياض السعودية إن مصادر دبلوماسية أميركية كشفت لها عن قيام السفارة الإسرائيلية بواشنطن بتبني حملة للترويج لمشروع قانون محاسبة السعودية على غرار محاسبة سوريا، عبر حملة تواقيع في الكونغرس الأميركي بمجلسيه الشيوخ والنواب تقف وراءها أطراف تعمل لصالح إسرائيل.


المحاولات الإسرائيلية لا تقتصر على الترويج لمشروع قانون محاسبة السعودية داخل الكونغرس فقط بل تشمل الأوساط السياسية الأميركية ووسائل الإعلام

مصادر أميركية/ الرياض

وقالت المصادر التي طلبت عدم الكشف عن هويتها إن السفارة الإسرائيلية ضخت حوالي 30 مليون دولار لإنجاح الحملة التي بدأ الإعداد لها قبل حوالي شهرين، وإن أطرافا من داخل الكونغرس تعرف بتعاطفها مع تل أبيب تشارك في عملية الدعم.

وأضافت هذه المصادر أن هذه المحاولات الإسرائيلية لا تقتصر على الترويج لمشروع قانون محاسبة المملكة داخل الكونغرس فقط، بل إن الدعاية الإسرائيلية تشمل الأوساط السياسية الأميركية ووسائل الإعلام هناك.

تورط أوروبي في العراق
ذكرت صحيفة الوطن السعودية أن تقريرا لخبراء السياسة وشؤون العلاقات الخارجية الأوروبية حذر من تورط المخابرات الأوروبية فيما يحدث في العراق. وأكد التقرير وجود معلومات موثقة حول قيام دول أوروبية بإرسال عناصر لها من رجال المخابرات بصورة سرية لمساعدة المخابرات الأميركية في قمع المقاومة العراقية.

وقال التقرير إن أجهزة استخبارات أوروبية قدمت -بالاستعانة بعناصر هاربة من المخابرات العراقية الموجودة في عدد من البلدان الأوروبية- معلومات كاملة حول ممرات سرية في العراق ومخابئ تخزين الأسلحة هناك، وذلك مقابل منح هذه العناصر حق اللجوء في البلدان الأوروبية.

محكمة جرائم حرب عراقية
قالت صحيفة الشرق الأوسط إنه من المتوقع أن يقر الزعماء السياسيون العراقيون الأسبوع الحالي إنشاء محكمة خاصة لمحاكمة أعضاء في حكومة صدام حسين, بتهم تتفاوت بين أعمال الإبادة الجماعية وتبديد ثروة البلاد.

وتطرح مسودة قانون أعدت بتعاون وثيق مع محامين في إدارة بوش مسألة إنشاء محكمة عراقية بسلطات واسعة، لمقاضاة الأفراد المتهمين باقتراف أعمال قتل جماعي وعمليات تهجير وهجوم بالغازات السامة على أبناء شعبهم خلال 35 سنة.

وعلى خلاف معظم محاكم جرائم الحرب في العقد الماضي التي عقدت للحكم في مذابح جماعية ارتكبت بأماكن مثل سيراليون ورواندا، فإن المحكمة العراقية المشار إليها لن توفر دورا للأمم المتحدة ولن تضم بالضرورة قضاة أجانب لديهم خبرة في قوانين حقوق الإنسان الدولية، وفقا لمسؤولين عراقيين وأميركيين عملوا في مسودة القانون لفترة أشهر.

غزل إيراني أميركي
قالت صحيفة الحياة اللندنية إن العاهل الأردني عبد الله الثاني حصل أخيرا على ضوء أخضر من البيت الأبيض لمواصلة جهود الوساطة مع طهران، بهدف تسليم أو ترحيل نحو 70 من أعضاء تنظيم القاعدة مقابل حظر واشنطن نشاط حركة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة التي تتخذ من العراق مقرا لها.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول أميركي قوله إن العاهل الأردني عرض الوساطة على الإدارة الأميركية عقب محادثات أجراها بطهران الشهر الماضي، وإن المسؤولين الإيرانيين أبدوا اهتماما بفتح حوار مع واشنطن في شأن عدد من القضايا منها ملف إيران النووي وأعضاء القاعدة الموجودين بإيران وجهود إعادة الأمن والاستقرار للعراق.

ونفى المسؤول الأميركي التوصل إلى صفقة لمبادلة أعضاء القاعدة بحظر نشاط مجاهدي خلق بالعراق، لكنه أعرب عن تفاؤله بإمكان تحقيق تقدم على صعيد التعاون في مكافحة الإرهاب الدولي. وقال إن مجاهدي خلق ستعامل على أنها تنظيم إرهابي.


شريط جديد لبن لادن سيصدر قبل عيد الأضحى بمناسبة حدث كبير تهتز له المنطقة

مؤسسة سحاب /القدس العربي

القاعدة تنذر بحدث قريب
نقلت صحيفة القدس العربي عن مصادر إعلامية مقربة من القاعدة أن التنظيم الذي يتزعمه أسامة بن لادن يحضر لعملية كبيرة قبيل أو أثناء عيد الأضحى.

وقال المنسق الإعلامي لمؤسسة سحاب التابعة للقاعدة إن شريطا جديدا لبن لادن سيصدر أيضا قبل عيد الأضحى بمناسبة حدث كبير تهتز له المنطقة، رافضا أن يؤكد أو ينفي أنه يملك شريطا معدا سلفا لبن لادن.

وقال إن بث الأشرطة الأخيرة لمنفذي تفجيرات الرياض دليل كاف من القاعدة على مسؤوليتها عن تلك التفجيرات، بما فيها تلك التي استهدفت مجمع المحيا بالعاصمة السعودية.

مسرحية نيو تي في الهزلية
نقلت صحيفة الرأي العام الكويتية عن رئيس مجلس إدارة محطة نيو تي في التلفزيونية اللبنانية تحسين خياط قوله إن توقيفه لمدة 24 ساعة بتهمة التعامل مع إسرائيل كان مسرحية هزلية.

وتضيف الصحيفة أن التحقيقات معه ركزت على علاقة خياط بدولة قطر, في حين لم ترد كلمة إسرائيل أو التعامل معها نهائيا خلال التحقيق.

المصدر : الصحافة العربية