تحدثت صحيفة غارديان البريطانية عن مذكرة سرية إسرائيلية كشفت أن رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون لم يلتزم بوعود قطعها للرئيس الأميركي جورج بوش بتفكيك بؤر استيطانية في الضفة الغربية.

وقالت الصحيفة إن المذكرة التي صدرت عن وزارة الخارجية الإسرائيلية تقر بنوع من الخداع الذي ارتكبه شارون الذي قدم التزامات مباشرة لبوش حول بؤر الاستيطان في بادرة لإبداء حسن النية تجاه خطة خارطة الطريق التي قدمتها الولايات المتحدة ضمن عملية السلام.

وتنقل الصحيفة عن المذكرة "أن ادعاءنا بأن إسرائيل أنجزت الجزء الخاص بها من خارطة الطريق يبدو أنه لا مصداقية له ليس لأننا لم نقم بإخلاء بؤر الاستيطان غير القانونية فحسب وإنما لأننا نعمل بكل الوسائل على التغطية على وجودها ونبني مزيدا منها".


شارون تراجع عن تصريحات نسبت إليه قال فيها إنه سيلتقي رئيس الوزراء الفلسطيني أحمد قريع الأسبوع القادم وبدا غير متعجل لعقد مثل هذا اللقاء قبل إنجاز الأسس اللازمة لعقده

هآرتس

تراجع شارون عن لقاء قريع
قالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية إن رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون تراجع عن تصريحات نسبت إليه قال فيها إنه سيلتقي رئيس الوزراء الفلسطيني أحمد قريع الأسبوع القادم وبدا غير متعجل لعقد مثل هذا اللقاء قبل إنجاز الأسس اللازمة لعقده.

ونقلت الصحيفة عن مصادر في مكتب الرئيس الوزراء قولها إن شارون سيعقد اجتماعا تشاوريا حول كيفية التحرك في العملية السياسية بعد عودته من الزيارة التي يزمع القيام بها إلى إيطاليا الأسبوع القادم والتي تستغرق ثلاثة أيام.

وأضافت المصادر وفقا للصحيفة أن وعود شارون السابقة بلقاء قريب مع أحمد قريع قطعت قبل حسم الصراع على السلطة بين الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات وقريع لصالح هيمنة عرفات على الأجهزة الأمنية من خلال مجلس الأمن القومي في السلطة الفلسطينية.

المصدر :