قالت صحيفة نيويورك تايمز نقلا عن مسؤولين عسكريين ومسؤولين في الإدارة الأميركية إن الرئيس جورج بوش أبلغ وزارة الدفاع البنتاغون بضرورة الإسراع في خططها بنشر قوات الأمن العراقية في شوارع بغداد والمناطق الأخرى التي تعرضت القوات الأميركية فيها لهجمات حتى لو استدعى الأمر اختصار مدة تدريبهم.


بوش اعتبر أن تسليم المهام الأمنية للعراقيين لا يجري بالسرعة الكافية

نيويورك تايمز

وقد هيمن هذا الموضوع على اجتماع لمجلس الأمن القومي في البيت الأبيض صباح أمس. وأشار مسؤول كبير على صلة بالاجتماع إلى أن بوش اعتبر أن تسليم المهام الأمنية للعراقيين لا يجري بالسرعة الكافية.

وتلفت الصحيفة إلى أن البنتاغون لا يزال يدرب الآلاف من العراقيين الذين ينفذون حاليا مهام أمنية كحراسة مناطق أنابيب النفط والمناطق التي تعد أهدافا محتملة للهجمات. وسوف يتلقى هؤلاء تدريبات لبضعة أسابيع في كل من العراق والأردن ليتسلموا مهامهم في الجبهات الأمامية مثل المناطق التي تقطنها غالبية سنية شمال غرب بغداد وهي المناطق التي تكثفت الهجمات عليها في الآونة الأخيرة.

الغضب في ديوان شارون
قالت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية إن الغضب عم أمس ديوان رئيس الحكومة الإسرائيلية أرييل شارون بسبب الانتقادات الحادة التي وجهها رئيس الأركان يعلون للحكومة الإسرائيلية واصفا سياساتها بالكارثية.

ودعت أوساط في ديوان شارون إلى إقالة رئيس الأركان من منصبه, لكن مصادر مقربة من شارون قالت للصحيفة إن هذا الأمر غير وارد.

وقالت المصادر: إذا كانت هناك انتقادات لدى رئيس الأركان فليقلها على مسامع رئيس الحكومة الذي يمكن لرئيس الأركان التوجه إليه متى أراد.

وأعربت مصادر مقربة من وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز عن استغرابها من ادعاء يعلون المبالغ فيه حسب رأيها بأنه لم تقدم المساعدة الكافية لرئيس الوزراء الفلسطيني السابق محمود عباس.


الطريق بات معبدا الآن أمام هوارد نحو رئاسة حزب المحافظين بعد أن أعلن ديفد ديفيس الذي كان يعتقد أنه الخليفة المحتمل لسميث انسحابه من حلبة المنافسة

إندبندنت

رئاسة حزب المحافظين
الصحف البريطانية وفي مقدمتها إندبندنت أجمعت على أن مايكل هوارد هو المرشح الأوفر حظا لخلافة أيان دنكن سميث في رئاسة حزب المحافظين في بريطانيا بعد أن صوت نواب الحزب لصالح حجب الثقة عن زعامة سميث.

وتبين الصحيفة أن الطريق بات معبدا الآن أمام هوارد نحو رئاسة حزب المحافظين بعد أن أعلن ديفد ديفيس الذي كان يعتقد أنه الخليفة المحتمل لسميث انسحابه من حلبة المنافسة.

وتوقعت الصحيفة أن يعلن مايكل هوارد اليوم الخميس عن ترشحه لمنصب رئيس الحزب, وأن جهودا تبذل من أعضاء الحزب كي يتم الإجماع على ترشيحه لتحاشي خوض منافسات مطولة على رئاسة الحزب.

المصدر :