تناولت جريدة الحياة اللندنية تداعيات اغتيال نائب الرئيس الأفغاني. وبينما اهتمت جريدة الشرق الأوسط بالتصريحات المنقولة عن 600 من عناصر الأمن الوقائي الفلسطيني رفضوا إعفاء رئيسهم، نقلت الخليج الإماراتية تصريحات هيكل التي وصف فيها خطاب بوش بأنه مروع.

خلط الأوراق على الساحة الأفغانية
أكدت جريدة الحياة أن مصادر أفغانية تخوفت من أن يؤدي اغتيال نائب الرئيس الأفغاني ووزير الأشغال العامة حاجي عبد القدير خان ومدير مكتبه إلى خلط الأوراق في الساحة الأفغانية، إذ إنه يأتي بعد فوز الرئيس الأفغاني حامد كرزاي في انتخابات لويا جيرغا ووسط انتقادات قوية لهيمنة الأقلية الطاجيكية على الحياة السياسية خصوصا أن القتيل من البشتون ويعد من أقوى الشخصيات الأفغانية المجمع عليها في الشرق الأفغاني واعتبرت الحكومة الأفغانية أن الحادث اعتداء إرهابي.


اتهمت جهات أفغانية في كابل التحالف الشمالي بالوقوف وراء اغتيال عبد القدير الذي جاء على غرار مقتل وزير الطيران المدني د/ عبد الرحمن الذي قتل في مطار كابل في فبراير/ شباط الماضي في ظروف غامضة

الحياة

وقالت الصحيفة إن رئيس شرطة كابل بصير سالانجي اعتقل عشرة من حراس عبد القدير الذين عينهم وزير الأشغال العامة السابق عبد الخالق فضل في الوزارة، وأضافت أن جهات أفغانية في كابل اتهمت التحالف الشمالي بالوقوف وراء العملية التي تأتي على غرار مقتل وزير الطيران المدني السابق الدكتور عبد الرحمن الذي قتل في مطار كابل في فبراير/شباط الماضي في ظروف غامضة.

الرجوب والأمن الوقائي
ونقلت صحيفة الشرق الأوسط عن مصادر فلسطينية قالت إنها مطلعة, اتهامها للرئيس السابق لجهاز الأمن الوقائي في الضفة الغربية جيريل الرجوب بتحريض عناصر جهاز الأمن الوقائي على التمرد ضد قرار إقالته. وكشفت الصحيفة من جانب آخر أن وزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز حصل على موافقة رئيس الوزراء أرييل شارون لعقد لقاءين مع وزيري الداخلية والمالية الفلسطينيين عبد الرزاق اليحيى وسلام عوض بعد أن عارض شارون لقاء بيريز مع أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية محمود عباس.

وفي شأن الهجوم على مكاتب شركة طيران العال الإسرائيلية في لوس أنجلوس، أشارت الصحيفة إلى وجود خلاف بين تل أبيب وواشنطن في قضية الهجوم، ففي الوقت الذي أكد فيه البيت الأبيض ومكتب "إف بي آي" عدم وجود دليل يشير إلى أن الحادث عمل إرهابي, فإن وزيرا الخارجية والنقل الإسرائيليين بيريس وسنيه أشارا بوضوح إلى أن الحادث اعتداء إرهابي.

على صعيد آخر ذكرت الشرق الأوسط أن مسؤولي الفضاء الروس تقدموا بمشروع دولي جديد و طموح بإرسال بشر على متن مركبة فضائية إلى المريخ بحلول عام 2015.

اعتقالات للقاعدة في الأردن
وذكرت صحيفة الرأي العام الكويتية أن السلطات الأردنية اعتقلت عشرة من مواطنيها يعتقد بأنهم ينتمون إلى تنظيم القاعدة. واتهمتهم بالتخطيط لشن هجمات ضد أهداف أميركية وإسرائيلية داخل الأردن.

وكانت إسرائيل أعلنت يوم الخميس الماضي عن اعتقال سائق شاحنة من مدينة نابلس بتهمة تهريب أسلحة من الأردن إلى إسرائيل وسط صناديق من الخضراوات.

وأفادت تقارير بأن المتآمرين كانوا يخططون لاغتيال العاهل الأردني الملك عبد الله أثناء قضائه إجازته الصيفية في فرنسا، ومهاجمة مواقع سياحية في الأردن.


ما هو مرعب جدا أن من صاغ خطاب بوش كان على اتصال دائم أثناء كتابته مع مكتب رئيس وزراء الكيان الصهيوني شارون

هيكل/ الخليج

خطاب بوش مروع
وأبرزت صحيفة الخليج الإماراتية تصريحات للكاتب الصحفي محمد حسنين هيكل في مقابلة تلفزيونية وصف فيها خطاب الرئيس الأميركي جورج بوش الأخير بأنه مروع وفظيع، ولا يعطي الفلسطينيين أي أمل.

كما نقلت تأكيده أن ما هو مرعب جدا أن من صاغ خطاب بوش كان على اتصال دائم أثناء كتابته مع مكتب رئيس وزراء الكيان الصهيوني أرييل شارون.

وعبر هيكل في مقابلته التلفزيونية عن قلقه من الحديث عن إمكان أن تلعب مصر دورا أمنيا في الضفة وحذر من ذلك. كما عبر عن قلقه من بعض ردود الفعل العربية على خطاب بوش لجهة وصفه بأنه متوازن، محذرا من انهيار السلطة الفلسطينية إذا خرج ياسر عرفات منها.

المصدر : الصحافة العربية