تنوعت اهتمامات الصحف العالمية الصادرة اليوم بالقضايا المتصلة بالشرق الأوسط والعالم العربي, فقد أعلنت ذي جروزاليم بوست عن اعتقال جاسوس لحزب الله في إسرائيل, واستقالة مستشار بوش لشؤون الإرهاب, صاحب مخطط الهجوم على العراق.


إسرائيل اعتقلت إسرائيليا يتجسس لحساب حزب الله وبحوزته مخططات لمحطات الغاز وتوليد الكهرباء في تل أبيب

جروزاليم بوست

جاسوس حزب الله
نشرت صحيفة ذي جروزاليم بوست الإسرائيلية خبر اعتقال مهاجر لبناني بتهمة التجسس لصالح حزب الله, وقالت الصحيفة إن المعتقل يهودي لأن أمه يهودية وأبوه مسلم شيعي لبناني.

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم العثور لدى المعتقل على مخططات مواقع الغاز ومحطات توليد الكهرباء في تل أبيب, إضافة إلى الادعاء بأنه حاول الاستفادة من معرفته بضابط كبير في الجيش الإسرائيلي للحصول على معلومات لصالح حزب الله.

وفي سياق الحديث عن حزب الله اللبناني, نشرت الصحيفة الإسرائيلية خبر تهديد محامي قياديي الحزب اللذين تحتجزهما إسرائيل, وهما: مصطفى الديراني وعبد الكريم عبيد, باللجوء إلى المحكمة الدولية في لاهاي إذا رفضت المحكمة العليا الإسرائيلية التماسه بإعادة النظر في ظروف احتجازهما. وكانت القوات الإسرائيلية قد اختطفتهما من جنوبي لبنان قبل سنوات.

ومن قائمة الإصلاحات التي يريد الاحتلال الإسرائيلي فرضها على الشعب الفلسطيني, نقرأ سعي المستشار القانوني لوزارة الخارجية الإسرائيلية الموجود حاليا في واشنطن, للمطالبة بإصلاح وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين, وهي هيئة تابعة للأمم المتحدة وليست تابعة للسلطة الفلسطينية, وهو يسعى حاليا لإقناع الكونغرس الأميركي بهذه الفكرة.

استقالة مخطط الهجوم على العراق


الجنرال داونينغ وضع خطة حملت اسمه للإطاحة بالرئيس العراقي صدام حسين بالتنسيق مع فصائل المعارضة الكردية التي اجتمع قادتها في شمال العراق في بداية هذا العام

واشنطن بوست

وتشير صحيفة الواشنطن بوست الأميركية إلى إعلانِ البيت الأبيض وفي خطوة مفاجئة عن أن الجنرال المتقاعد واين داونينغ المستشار الخاص للرئيس بوش لشؤون مكافحة الإرهاب قدم استقالته من منصبه.

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم شؤون الأمنِ القومي الأميركي أن الجنرال داونينغ أدى ما أوكل إليه من مهمات أنيطت به من قبل الرئيس بوش ومستشارة الأمن القومي كونداليزا رايس, مشيرة إلى أنه سيبقى على اتصال دائم مع الإدارة الأميركية رغم استقالته.

وتحدثت الصحيفة عن أن الجنرال المذكور كان قد وضع خطة حملت اسمه للإطاحة بالرئيس العراقي صدام حسين بالتنسيق مع فصائل المعارضة الكردية التي اجتمع قادتها في شمال العراق بداية هذا العام, لكن الصحيفة قالت إن الخطة جوبهت بالرفض من قبل رئيس هيئة الأركانِ الأميركية المشتركة, ولم يتمكن أحد حتى هذه اللحظة من الاتصال مع داونينغ للتعليق على قراره بالاستقالة.

حصانة للجنود الأميركيين
وتتناول صحيفة الإندبندنت البريطانية مشروع قرار أميركي إلى مجلس الأمن يوفر الحصانة للجنود الأميركيين العاملين ضمن قوات حفظ السلام, ويحول دون مثولهم أمام محكمة جرائم الحرب الدولية تحت أي ظرف من الظروف.

وتحدثت الصحيفة البريطانية عن مقاومة الدول الأوروبية لهذا التوجه الأميركي حتى الآن, إلا أن واشنطن كانت قد هددت حال عدم تبني مجلس الأمن لهذا المشروع بتخفيض مساهمتها المالية في عمليات حفظ السلام الدولية بنسبة 27%، كما أنها ستضطر إلى سحب قواتها العاملة في هذه القوات في العديد من مناطق العالم.

إقالة جنرال باكستاني
وذكرت صحيفة الغارديان البريطانية أن الرئيس الباكستاني برويز مشرف أقال أحد كبار المسؤولين في وكالة الاستخبارات الباكستانية وهو الميجر جنرال احتشام زامير، وذلك إثر ضغوط شديده مورست على الجنرال اضطر على إثرها للإقرار بحدوث عمليات تلاعب في الاستفتاء الذي نظمه مشرف على منصب الرئاسة.

وتشير المصادر إلى أن الجنرال المذكور لعب دورا محوريا في الإشراف على عملية الاستفتاء, بل إن مصدرا موثوقا مقربا من الجيش الباكستاني اعتبر أن فكرة إجراء الاستفتاء تعود في الأصل إلى الجنرال المقال.


المبادرة المعروفة باسم الشراكة الجديدة لتنمية أفريقيا لم تعد تحمل الإرث الاستعماري أو برامج المساعدات الخارجية مسؤولية التخلف
قمة الثماني الصناعية
افتتاحية صحيفة كاغاري هرالد الكندية خصصت للحديث عن اجتماع الدولِ الصناعية الثماني الكبرى, الذي بحث موضوعات تعافي الاقتصاد الأميركي والإرهاب والتنميه في أفريقيا.

وتلاحظ اليومية الكندية أن المبادرة المعروفة باسم الشراكة الجديدة لتنمية أفريقيا لم تعد تحمل الإرث الاستعماري أو برامج المساعدات الخارجية مسؤولية التخلف, فقد قبل الأفارقة المسؤولية عن تعافيهم الاقتصادي وهم الآن يطالبون بمراقبة ذلك, وهو أمر مشجع حسب قول الصحيفة, التي ترى كذلك أنه على قادة الدول الصناعية الكبرى أن يفعلوا ما يتوجب عليهم فعله, فالأموال الأفريقية تتدفق إلى خارج القارة السمراء لتسديد فوائد الديون, وهذا يؤدي إلى تخفيض النفقات في قطاعي التربية والصحة.

وقد أعلن البنك الدولي أنه سيخفف من شروط القروض, وأن على مجموعة الثماني أن تقتدي به, كما أن ربط المساعدات بالتجارة أمر غير مجد. فكندا مثلا تلح على ضرورة أن يستعمل 75% من مساعداتها لأفريقيا لشراء سلع كندية حصرا.

وإذا كان رئيس الوزراء الكندي جادا في مساعدة أفريقيا فعليه تخفيف تلك الشروط كما تقول كالغاري هرالد الكندية.

وأشارت صحيفة الإندبندنت البريطانية إلى الصفقة التي أبرمت بين مجموعة الدول الصناعية الثماني الكبرى ورؤساء كل من الجزائر ونيجيريا والسنغال وجنوب أفريقيا تعهدت بموجبها الدول الصناعية بتقديم ما قيمته ستة مليارات دولار للقارة الأفريقية شريطة ضمان الحكومات الأفريقية لحفظ السلام وسيادة الاستقرار في بلادهم.

القادة الغربيون يتخلصون من زوجاتهم
وفي موضوع اجتماع قادة الدول الصناعية الثماني الكبرى تتطرق ناشنال بوست لجانب غير سياسي منه هو عدم وضع أي برنامج لأنشطة زوجات القادة الغربيين لأول مرة في تاريخ قمة الثماني, وهو ما عبر عنه عنوان خفيف مفاده "التخلص من الزوجات حتى يستطيع الرجال العمل".


انحياز الرئيس بوش لرئيس الوزراء الإسرائيلي شارون بدرجة تجعل الولايات المتحدة مستعدة للذهاب لمحاربة شعوب لم تعلن الحرب أصلا عليها
محاضرات أميركية لدول العالم
واعتبرت صحيفة التايمز البريطانية أن سلوك الإدارة الأميركية قد أفقدها احترام حلفائها وأعدائها على حد سواء, وأن انحياز الرئيس بوش لرئيس الوزراء الإسرائيلي شارون بدرجة تجعل الولايات المتحدة مستعدة للذهاب لمحاربة شعوب لم تعلن الحرب أصلا عليها.

وتتابع الصحيفة بالقول لقد كرس الأميركيون وقتهم على مدار العقد الماضي لإعطاء المحاضرات لدول العالم في كيفية إدارة شؤونهم الداخلية فقاموا بالطلب من العرب بضرورة استبدال قادتهم واليابانيين بإعادة بناء صناعاتهم والأوروبيين بإعادة تنظيم مجتمعاتهم ومنهج حياتهم, إلا أن الأميركيين سيدفعون ثمن سلوكهم هذا نتيجة نقمة المجتمعات الأخرى عليهم.

انهيار العملاق الأميركي
وفي صحيفة ناشنال بوست الكندية نقرأ عدة مقالات وتحليلات عن انهيار شركة وورلد كوم الأميركية المتخصصة في تقديم خدمات الاتصالات الهاتفية بعيدة المدى, ويبرز عنوان أحد الموضوعات أن لجنة التأمينات والعملة اتهمت العملاق الأميركي بالتزوير في أرقام الأرباح.

وحسب المراقبين المختصين فإنه من المستبعد أن تستطيع الشركة المنهارة إعادة التفاوض على دين بشروط ميسرة قدره خمسة مليارات دولار مع مقرضيها.

المصدر :