ليبيا والتعويضات المشروطة
آخر تحديث: 2002/5/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/18 هـ

ليبيا والتعويضات المشروطة

تناولت صحيفة ذي غارديان البريطانية تحضيرات الولايات المتحدة للمؤتمر الدولي الهادف إلى عمل موسع من أجل تسوية شاملة في الشرق الأوسط، في حين كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية أن ليبيا عرضت مليارين وسبعمائة ألف دولار أميركي تعويضات لذوي ضحايا حادثة لوكربي عام 1988 إثر تحطم طائرة بان أميركان والتي اتهمت ليبيا حينها بتفجيرها.

المؤتمر الدولي للسلام
كشفت صحيفة ذي غارديان البريطانية أن الإدارة الأميركية بصدد التحضيرات لإطار عمل موسع يهدف إلى تسوية شاملة بالشرق الأوسط في المؤتمر الدولي للسلام المزمع عقده هذا الصيف.

وقالت الصحيفة إن ذلك لو تم فعلا على أرض الواقع فإنه سيعتبر انعطافا حادا في سياسة الرئيس جورج بوش الذي كان قد وعد منذ مجيئه إلى السلطة بأنه لن يفرض تسوية معينة بخصوص الوضع في الشرق الأوسط.

وأشارت الصحيفة إلى أن المسؤولين الأميركان الذين يرافقون الرئيس بوش في جولته الأوروبية أوضحوا للصحفيين على متن الطائرة أن ما أعلن عنه في الخطة الجديدة للسلام هو بمثابة بالون اختبار لكل من العرب والإسرائيليين لمعرفة ردود أفعالهم.

ورغم موافقة الدول العربية على ممارسة مزيد من الضغوط على الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات للسيطرة على الوضع الأمني في الأراضي الفلسطينية، فإنها -أي الدول العربية- وعلى حد قول الصحيفة لا تريد المشاركة بالمؤتمر إلا إذا كانت التسوية شاملة وعلى أساس مبدأ الأرض مقابل السلام.


اشترط العرض الليبي دفع أربعة ملايين دولار لكل ضحية فور رفع الأمم المتحدة للعقوبات المفروضة على ليبيا، ومثلها عند رفع واشنطن عقوباتها التجارية، ومليونين بعد حذف اسمها من قائمة الإرهاب

نيويورك تايمز

التعويضات المشروطة
صحيفة نيويورك تايمز كشفت أن ليبيا عرضت مبلغ مليارين وسبعمائة ألف دولار أميركي تعويضات لذوي الضحايا الذين قضوا نحبهم في حادثة لوكربي عام 1988 إثر تحطم طائرة بان أميركان التي اتهمت ليبيا حينها بتفجيرها.

وقالت الصحيفة إن العرض الليبي أوصى بدفع مبلغ عشرة ملايين دولار عن كل ضحية من ضحايا الطائرة البالغ عددهم 259 شخصا بمن فيهم الـ11 الذين قتلوا على الأرض لدى سقوط الطائرة على مجمع سكني في قرية لوكربي الأسكتلندية.

واشترط العرض الليبي حسب الصحيفة أن يدفع مبلغ أربعة ملايين دولار لكل ضحية فور رفع الأمم المتحدة للعقوبات المفروضة على ليبيا وأربعة ملايين أخرى عند رفع واشنطن عقوباتها التجارية, ويدفع المليونان الباقيان بعد حذف اسم ليبيا من قائمة الإرهاب.

أميركا ونزع الفتيل
صحيفة الباييس الإسبانية واسعة الانتشار تناولت الأوضاع المتوترة بين نيودلهي وإسلام آباد وحذرت من وجود الأسلحة النووية في باكستان بمتناول أيدي رجال الجيش خلافا لما هو عليه الوضع في الهند، حسبما تقول الصحيفة التي تشدد على أن الولايات المتحدة هي الدولة الوحيدة القادرة على نزع فتيل الحرب بين الجارين النووين.

المصدر :