تنوعت اهتمامات بعض الصحف العربية وصب كثير منها في القضايا المحلية، ومن هذه الاهتمامات تناولها لتطورات الأوضاع في الأراضي المحتلة، والانتخابات الأردنية غير المحددة الوقت، وتحذير الرئيس الجزائري من مافيا الدواء وممولي الإرهاب وانتقاده لمن سيقاطعون الانتخابات التشريعية نهاية هذا الشهر.


دول الخليج ستضطر إلى تجنيس 500 ألف فلسطيني حتى عام 2015 بشروط معينة منها منح الأولوية لحاملي وثائق السفر المصرية والسورية واللبنانية

القبس

مليار دولار لتوطين الفلسطينيين
كتبت صحيفة القبس الكويتية عن زيارة وزير الدفاع الإيراني علي شمخاني للكويت لبحث أسباب التوتر في المنطقة وتزويد الجيش الكويتي بأسلحة إيرانية الصنع.

ونقرأ مقتطفا من النشرة السنوية للمعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية في لندن الذي قدر أن نحو 30 مليار دولار هي كلفة توطين الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة. كما أن دول الخليج -حسب ما نقلته الصحيفة- ستضطر إلى تجنيس 500 ألف فلسطيني حتى عام 2015 بشروط معينة منها منح الأولوية لحاملي وثائق السفر المصرية والسورية واللبنانية. وذلك كله في إطار تصفية القضية الفلسطينية كما قال مدير المعهد البريطاني.

وجاءت العناوين الرئيسية بصحيفة الشرق الأوسط الصادرة في لندن على الشكل التالي:
- بعد مقتل إسرائيليين وإصابة العشرات وتضارب المعلومات حول مسؤولية العملية، واشنطن تضغط للإسراع بتوحيد الأمن الفلسطيني بعد تفجير نتانيا.
- الأمن الفلسطيني يعتقل شرطيا مصريا نجح في التسلل إلى قطاع غزة.
- نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني يقول: إطاحة صدام هدفنا ومفتشو الأسلحة ليسوا القضية.
- الشرق الأوسط تحصل على اعترافات المتهمين في محاولة اغتيال الرئيس مبارك.
- جمهورية تيمور الشرقية أول دولة تنضم للأمم المتحدة في الألفية الجديدة.

ومن الأخبار غير السياسية الهلع الذي عم بريطانيا بعد الإنذار الذي أطلقه الأطباء البريطانيون عن أخطار المايكرويف والبطاطا المقلية المعروفة باسم التشيبس واللحوم المحفوظة والأرز لأنها تسبب السرطان وتؤثر في الخصوبة.

الديمقراطية الأردنية
ونقرأ في صحيفة الحياة مقالا ينتقد تجميد الحياة السياسية في الأردن، ويرى كاتبه أن الأزمات الإقليمية التي تشهدها المنطقة يجب أن تكون حافزا لتحريك الحياة السياسية.

ويقول الكاتب إنه لا يلوم وزير الداخلية قفطان المجالي إذا أكد أن الانتخابات النيابية مستمرة من دون أن يقول إذا كانت الانتخابات نفسها ستجري بالفعل قبل نهاية السنة، فهو ببساطة لا يعرف. ورئيس الوزراء علي أبو الراغب بدوره لا يعرف. أما الشعب بمرشحيه وناخبيه فهو مضطر للانتظار إلى أن يعرف رئيس الوزراء والكل ينتظر.

ويتساءل الكاتب هل هناك حكومة في العالم تدعي الديمقراطية ولا تعرف متى تجري الانتخابات؟

ويتابع قائلا: صحيح أن الأوضاع الإقليمية اليوم أسوأ من أي وقت مضى، وصحيح أن مسلسل العنف في فلسطين أحدث تشنجات في الشارع الأردني، فيما يهدد استهداف العراق أميركيا بمزيد من التشنج، إلا أن ذلك ليس مبررا لتأجيل الانتخابات مرة ثانية، فالتأجيل الأول كان خطأ يجب ألا يتكرر بغض النظر عن الظروف القائمة طالما الأردن نفسه ليس في حال حرب.


حملة اعتقالات في صفوف الطلبة الجامعيين في الجزائر بعد الاعتداء على موكب الرئيس بالحجارة وقد أدى الحادث إلى إصدار قرار بتأجيل الامتحانات

الخبر

في صحيفة الخبر الجزائرية نقرأ تحذير الرئيس الجزائري من مافيا الدواء وممولي الإرهاب وانتقاده لمن سيقاطعون الانتخابات التشريعية المقررة في نهاية هذا الشهر. كما نقرأ خبرا عن حملة اعتقالات في صفوف الطلبة الجامعيين بعد الاعتداء على موكب الرئيس بالحجارة، وقد أدى الحادث إلى إصدار قرار بتأجيل الامتحانات.

وفي الشؤون العسكرية نقرأ في خبر زيارة قائد أركان الجيش الجزائري محمد العماري لروسيا عن إبرام عقد باستيراد أسلحة روسية يقدر بمليارين ونصف مليار دولار في نوفمبر/تشرين الثاني 2000.

المصدر : الصحافة العربية