نواب بريطانيون يرفضون حملة بوش على العراق
آخر تحديث: 2002/3/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/3/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/3 هـ

نواب بريطانيون يرفضون حملة بوش على العراق

وقع أكثر من 100 نائب بريطاني على وثيقة تعارض إمكانية مشاركة قوات بريطانية في الضربة العسكرية التي قد تشنها الولايات المتحدة ضد العراق، في خطوة قال محللون إن من شأنها أن تفقد حكومة توني بلير استقرارها, كما أنها ستؤثر سلبا على علاقات بريطانيا بالولايات المتحدة وحتى بفعالية الضربة العسكرية نفسها في حال نفذت.

ونقلت صحيفة القدس العربي اللندنية عن مراقبين قولهم إن السرعة التي تم بها جمع توقيعات النواب -وغالبيتهم من حزب العمال الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء توني بلير- تشير إلى حجم المعضلة التي ستواجه بلير في حال شنت حليفته الولايات المتحدة ضربة عسكرية على العراق.

وهدد بعض النواب بسحب عضويتهم من حزب العمال حال شاركت بريطانيا في الحملة العسكرية على العراق. وأعرب الموقعون الـ 107 على الوثيقة عن عمق شعورهم بعدم الارتياح إزاء استعداد بلير لتأييد شن ضربة عسكرية ضد نظام الرئيس العراقي صدام حسين.

وقالت عضو البرلمان عن حزب العمال أليس مان -التي عملت علي جمع عدد كبير من التوقيعات- لصحيفة ذي غارديان البريطانية إن رئيس الوزراء فشل في مهمة إقناعنا بضرورة القيام بعمل عسكري، وبالإجابة على عدد كبير من الأسئلة التي وجهها برلمانيون إليه.

وقال النائب عن حزب العمال جورج غالوي إن المعارضة للحرب الأميركية المقترحة في الشرق الأوسط عملت على بلورة الحركة الوليدة المعادية للسياسات والإدارة التي أصبحت تتحكم بحزب العمال داخل البرلمان البريطاني.

ومن جانبه قال رئيس جمعية الصداقة العربية البريطانية (كابو) السير سيريل تاونسيند لصحيفة القدس العربي إنه فوجئ بالنجاح الواضح الذي تكللت به الحملة البرلمانية المناهضة لشن ضربة عسكرية على العراق، وبالسرعة التي تم فيها جمع التوقيعات على الوثيقة.

وقال تاونسيند الذي كان عضوا في البرلمان البريطاني لمدة عشرين عاما إن النواب في حزب العمال غالبا ما يساندون توني بلير وسياساته، إلا أن المعارضة لشن هجمة عسكرية خرجت هذه المرة من صفوف حزب العمال ووصلت إلى حزبي (المحافظين) و (الديمقراطيين الليبراليين). في حين لم يعارض البرلمان البريطاني الدور الذي لعبته بريطانيا في حرب الخليج عام 1991.

المصدر : القدس العربي