الدوحة - الجزيرة نت

الصحف القطرية الصادرة اليوم تناولت القرار الإسرائيلي القاضي باستمرار حبس عرفات داخل رام الله، وخطة السلام السعودية، والتحقيقات الجارية في الكويت بشأن تنظيم القاعدة، وجنازة مجهولي الهوية في قطار الموت المصري.

عرفات حبيس رام الله
نبدأ بصحيفة الراية التي ذكرت في الشأن الفلسطيني أن إسرائيل أبقت على حصار الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات في رام الله بالضفة الغربية مع السماح له في الوقت نفسه بمغادرة مكاتبه والتنقل داخل المدينة مما أثار غضب الفلسطينيين. وعقدت القيادة الفلسطينية اجتماعا طارئا بدعوة من عرفات لبحث القرار الإسرائيلي أدانت خلاله قرار الحكومة الإسرائيلية معلنة رفضها له.

وقد صوت 12 وزيرا من أصل 14 يشكلون لجنة الشؤون الأمنية في الحكومة الإسرائيلية التي دعاها رئيس الوزراء أرييل شارون للاجتماع لصالح هذا القرار فيما امتنع الاثنان الآخران عن التصويت.


قرار مخجل وغير مقبول وهو رسالة واضحة بأن الحكومة الإسرائيلية لا تريد وقف إطلاق النار ولا الهدوء

صائب عريقات/ الراية

وجاء في بيان رسمي إسرائيلي أنه إذا أراد عرفات التنقل في أماكن أخرى في أراضي الحكم الذاتي الفلسطيني أو التوجه إلى الخارج فسيكون عليه التقدم بطلب شخصي لشارون. ونقلت الصحيفة تصريحات وزير الحكم المحلي الفلسطيني صائب عريقات حول القرار والتي قال فيها "إنه قرار مخجل وغير مقبول وهو رسالة واضحة بأن الحكومة الإسرائيلية لا تريد وقف إطلاق النار ولا الهدوء.. وألغى الفلسطينيون اجتماعا أمنيا مع الإسرائيليين بمشاركة أميركية كان مقررا مساء أمس احتجاجا على قرار إسرائيل. وانتقد يوسي ساريد زعيم حزب ميريتس الإسرائيلي اليساري المعارض بشدة قرار حكومة شارون.

الجنازة المجهولة
وتناولت الراية مشاركة الآلاف من المصريين أمس في القاهرة في جنازة جماعية لـ 109 من ضحايا قطار الموت الذين لم يتم التعرف عليهم بسبب تفحم جثثهم في الحريق الذي أودى بحياة 373 شخصا. وأقيمت الجنازة عقب صلاة العصر في مقابر الشهداء بمنطقة البساتين في القاهرة حيث أم شيخ الأزهر محمد سيد طنطاوي المصلين.

وطوقت وحدات من شرطة مكافحة الشغب المكان لكن لم يحصل ما يعكر الأمن سوى تدافع نجم عن محاولة العديد من المشاركين دخول المقابر. وقد خصصت محافظة القاهرة مقبرة جماعية في المكان لدفن الضحايا. وشارك في التشييع مسؤولون أبرزهم مستشار الرئيس المصري للشؤون السياسية أسامة الباز وأسر الضحايا وأقاربهم ومواطنون حضروا من مختلف محافظات مصر.

الكويت وتنظيم القاعدة
كما نقلت الراية قول الشيخ جابر المبارك الصباح نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع الكويتي إن الاستخبارات العسكرية تحقق حاليا مع بعض العسكريين العائدين من أفغانستان وباكستان وإيران، وقال "إذا ثبت أن هؤلاء الذين يخضعون للتحقيق لهم علاقة بتنظيم القاعدة فسيتم تسريحهم من الجيش".

وردا على سؤال حول وجود عسكريين آخرين داخل الجيش يتعاطفون مع تنظيم القاعدة أجاب وزير الدفاع "إن التحقيقات مازالت جارية لكنني لا أعتقد وجود شيء من هذا القبيل ومن ذهب إلى أفغانستان غرر به. على صعيد آخر ذكرت أنباء صحفية أن الإمارات العربية المتحدة ستعيد أكثر من 1500 أفغاني دخلوها بطريقة غير مشروعة ومحتجزين منذ عام في البلاد بسبب الحظر الجوي الذي فرضته الأمم المتحدة على بلادهم خلال حكم الطالبان.

وأضافت الصحيفة أن السلطات الإماراتية والحكومة الأفغانية المؤقتة اتفقتا على إعادتهم خلال زيارة الرئيس الأفغاني حامد كرزاي إلى أبوظبي في 10 فبراير الجاري. وكانت القوة الدولية لحفظ السلام في أفغانستان إيساف أعلنت السبت أن الإمارات ستعيد مجموعة من الأفغان اعتبروا غير مرغوب فيهم.

وقال الكابتن غراهام دنلوب من إيساف "أعتقد أن العديد منهم أعيدوا إلى بلادهم لانتهاء مدة تأشيرات الدخول التي كانت بحوزتهم . وأشارت صحيفة الخليج نقلا عن مصادر مطلعة في أبوظبي إلى أن هؤلاء المبعدين هم لاجئون تسللوا إلى الإمارات بطرق غير شرعية وأنهم لم يكونوا يحملون أوراقا ثبوتية تكشف هوياتهم لدى اعتقالهم.

خطة السلام السعودية


إن خطة سلام لوحت بها المملكة تعرض على إسرائيل سلاما عريضا مع العالم العربي وينبغي التفاوض عليها دون اشتراط توقف إطلاق النار تماما كما تطالب إسرائيل

مستشار ولي العهد السعودي/ الشرق

صحيفة الشرق تناولت تصريحات عادل الجبير وهو أحد مستشاري ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز والتي قال فيها "إن خطة سلام لوحت بها المملكة تعرض على إسرائيل سلاما عريضا مع العالم العربي وينبغي التفاوض عليها دون اشتراط وقف إطلاق النار تماما كما تطالب إسرائيل". وروجت السعودية لفكرة خطة سلام تنسحب إسرائيل بمقتضاها إلى حدود عام 1967 بما في ذلك الانسحاب من القدس الشرقية وقطاع غزة والضفة الغربية مقابل تطبيع العلاقات مع الدول العربية.

كما نقلت صحيفة الشرق إعلان المملكة العربية السعودية نظافة وسلامة حج هذا العام وخلوه من الأمراض الوبائية والمحجرية وأن حالة الحجاج الصحية بشكل عام جيدة ومطمئنة ولله الحمد.. جاء ذلك في بيان أعلنه وزير الصحة السعودي الدكتور أسامة بن عبد المجيد شبكشي أمس.. وقال في البيان "إنه بعد الاطلاع على التقارير الخاصة بالوضع الصحي بين الحجاج والمواطنين والمقيمين بالمشاعر المقدسة ومكة المكرمة والمدينة المنورة فإنه يسرني أن أعلن سلامة حج هذا العام 1422هـ ونظافته وخلوه من الأمراض الوبائية والمحجرية".

ومن أبرز العناوين في الصحيفة: "إسرائيل تقرر استمرار الحصار على عرفات، وعمليتا توغل جنوب غزة وإصابة فلسطينية حامل برصاص إسرائيلي، وخاتمي يتعهد بدعم كرزاي الموجود بطهران، وبوش يعتزم نشر مستشارين عسكريين له في أفغانستان".

محليات ثقافية
صحيفة الشرق أبرزت أيضا ما أثارته ورقة الدكتورة سهام الصويغ الأستاذة بجامعة الملك سعود التي قدمتها بالمنتدى الإعلامي الخليجي حول التليفزيون وحقوق الطفل -الذي نظمه المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالتعاون مع اليونسيف الأسبوع الماضي بفندق ريتزكارلتون- من مناقشات ومداخلات عديدة لما ورد فيها من معلومات قيمة وإحصاءات عن التأثيرات النفسية والاجتماعية للبث الفضائي على الأسرة في دول الخليج, من خلال دراسة استطلاعية أجرتها على عينة من الأسر السعودية في مدينة الرياض, وحاولت هذه الدراسة التعرف على مدى انتشار قنوات البث الفضائي واتجاهات المجتمع.. وكيفية استخدام الأسرة السعودية للتليفزيون, كما تهدف إلى الحصول على بعض المعلومات الديمغرافية عن مدى انتشار قنوات البث الفضائي، كما تهدف إلى رصد اتجاهات مجتمع البحث نحو ظاهرة البث الفضائي بالإضافة إلى التعرف على استخدامات التليفزيون داخل الأسرة السعودية.

وتنبع أهميتها (الورقة) من كونها تعالج ظاهرة انتشار قنوات البث الفضائي في دول الخليج العربي، وهي ظاهرة حديثة نسبياً. ونظراً لندرة الدراسات الميدانية التحليلية لهذه الظاهرة، فإن محاولة تسليط الضوء على مدى انتشار القنوات الفضائية ورصد الاتجاهات السائدة نحوها وتحليل كيفية استخدام الأسرة السعودية للتليفزيون تفيد في رصد سلبيات وإيجابيات الظاهرة، وتسهم في نشر الوعي نحو الاستخدام الأمثل، وتوضح للمهتمين المسؤولية المنوطة بالأسرة والمجتمع لكيفية مواجهة السلبيات والاستفادة من إيجابيات البث الفضائي.

المصدر : الصحافة القطرية