كل العالم يقف ضدنا في ديربان
آخر تحديث: 2001/9/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/9/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/14 هـ

كل العالم يقف ضدنا في ديربان

القدس – إلياس زنانيري
بدء العام الدراسي الجديد وعودة الطلبة إلى المدارس تحت حراسة مشددة تحسبا لوقوع عمليات فلسطينية, كان أبرز ما تناولته صحف الصباح الصادرة في الدولة العبرية إلى جانب مجريات مؤتمر ديربان المناوئ للعنصرية الذي يواصل أعماله في جنوب أفريقيا.

وجاءت العناوين الرئيسة في الصحف العبرية على النحو التالي:

صحيفة هآرتس:
* إسرائيل والولايات المتحدة تدرسان الانسحاب من مؤتمر ديربان.
* شارون سيطلب من بوتين وقف تسريب التكنولوجيا المتطورة إلى إيران.
* عرفات وبيريز قد يلتقيان في روما يوم الجمعة.

وقالت صحيفة معاريف:
* افتتاح السنة الدراسية اليوم: 1.6 مليون طالب و7500 حارس مسلح.
* مؤتمر ديربان: كل العالم (تقريبا) يقف ضدنا.
* بيريز توجه سرا إلى قبرص للإعداد للقاء عرفات.

أما صحيفة يديعوت أحرونوت فقالت:
* عائدون إلى مقاعد الدراسة تحت الحراسة المشددة.
* رئيس تنظيم فتح في الضفة مروان البرغوثي في لقاء مع الصحيفة: "إذا واصلتم الاغتيالات لن تنعموا بالأمن في تل أبيب".

وقالت صحيفة هتسوفيه:
* تخوف من عملية مسلحة في اليوم الدراسي الأول.
* اشتباكات عنيفة بالأسلحة الرشاشة في الخليل وإصابة طفلة في الثامنة من عمرها.


إن إسرائيل تعمل على تفجير المنطقة وإن استمرار عمليات الاغتيال يعني أن ينسى الإسرائيليون معنى الأمن في تل أبيب

البرغوثي-يديعوت أحرونوت

لقاء عديم المعنى
أبرزت صحيفة يديعوت أحرونوت تفاصيل لقاء أجراه مراسلاها مع مروان البرغوثي ونقلت عنه قوله إن إسرائيل تعمل على تفجير المنطقة وإن استمرار عمليات الاغتيال يعني أن ينسى الإسرائيليون معنى الأمن في تل أبيب.

وحول اللقاء المرتقب بين الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ووزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز قال البرغوثي إن هذا اللقاء عديم المعنى ولا فائدة مرجوة منه وتساءل: ماذا يمكن أن ينتج عنه؟ ويرد بتهكم: محاضرة جديدة عن شرق أوسط جديد؟ (في إشارة إلى الأفكار التي يروجها بيريز حول المنطقة في مرحلة ما بعد السلام بين الدول العربية وإسرائيل).

ويصف البرغوثي الرئيس عرفات بأنه "زعيم" ولكنه (أي البرغوثي) لا يعمل لديه بل هو شريك له وأنه لا يتلقى الأوامر من أية جهة.

وعن العمليات الانتحارية نقلت الصحيفة عن مروان البرغوثي قوله إن هذه العمليات لا حاجة لها وينبغي أساسا اعتماد الكفاح المسلح في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية.

انتصار فلسطيني
ومن ديربن وافى مراسل يديعوت أحرونوت بتقرير عن سير أعمال المؤتمر الخاص بالمنظمات غير الحكومية المنعقد على هامش المؤتمر الدولي المناوئ للعنصرية وقال: إن إسرائيل تقف في قفص الاتهام وإن مؤتمر المنظمات غير الحكومية اتخذ سلسلة من القرارات الخطيرة ضد إسرائيل أمس منها الدعوة إلى تقديم مسؤولين إسرائيليين إلى المحاكمة بتهمة ارتكاب جرائم حرب ضد الفلسطينيين في الأراضي المحتلة واعتبار إسرائيل دولة تنتهج نظام التفرقة العنصرية (الأبارتهايد.).

وفي مكان آخر تنقل الصحيفة تقريرا موسعا عما يجري في ديربن فتقول: إن الفلسطينيين تفوقوا إعلاميا هناك وإنهم لقنوا الإسرائيليين درسا إذ إن غالبية الذين حضروا هناك يتجولون والكوفية الفلسطينية تزين رؤوسهم، فيما تنتشر الملصقات الضخمة المعادية لإسرائيل في كل مكان وتوزع نسخ كثيرة من بروتوكولات حكماء صهيون وإلى جانبها رسومات كاريكاتيرية معادية للسامية. ويسعى الرئيس عرفات داخل قاعة الاجتماعات إلى صدور قرار يسم إسرائيل بالدولة العنصرية. ويخلص التقرير إلى أن إسرائيل في مواجهتها مع الفلسطينيين في مؤتمر ديربن المناوئ للصهيونية تجد صعوبات جمة في شن أي هجوم مضاد.

وفي تحليل القرارت التي اتخذت كتب المحلل جابي شفر في الصحيفة ذاتها يقول: إن القرارات خطيرة جدا ولكنها كانت متوقعة إذ في العالم معارضة كبيرة جدا لممارسات إسرائيل ولا بد من أن تعبر هذه المعارضة عن ذاتها من خلال قرارات من هذا القبيل.

دراسة تحت الحراسة


وحدات كبيرة من الشرطة تساندها قوات من الجيش انتشرت في مراكز المدن الكبرى لتوفير الحماية لطلاب المدارس

معاريف

وعن بدء العام الدراسي الجديد قالت معاريف إن وحدات كبيرة من الشرطة تساندها قوات من الجيش انتشرت في مراكز المدن الكبرى لتوفير الحماية لطلاب المدارس وإن أبرز الاحتياطات الأمنية اتخذت في مدينة القدس.

ونقلت الصحيفة عن ضابط كبير في الشرطة قوله إن إسرائيل لا تملك معلومات دقيقة عن نية القيام بعمليات مسلحة ولكن هذه الفترة مناسبة لمثل هذه العمليات. وأشارت الصحيفة إلى أن افتتاح السنة الدراسية شمل كافة المدارس في إسرائيل باستثناء العربية منها حيث أعلنت لجنة المتابعة العربية الإضراب لمدة ثلاثة أيام في جميع المدارس العربية للمطالبة بموازنات إضافية لهذه المدارس وببناء المزيد من الغرف الدراسية التي يفتقد إليها الوسط العربي في الداخل.

لائحة اغتالات مضادة
وفي سياق آخر نقلت معاريف عن صحيفة صاندي تايمز اللندنية قولها إن الرئيس عرفات أعد لائحة بالمطلوب تصفيتهم من المسؤولين الإسرائيليين انتقاما لاغتيال أبو علي مصطفى الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

وقالت الصحيفة إن على رأس هذه اللائحة تظهر أسماء كل من رئيس الأركان الفريق شاؤول موفاز ومساعده اللواء موشيه يعلون الذي قاد وحدة الكوماندو الخاصة التي اغتالت عام 1988 الشهيد أبو جهاد في تونس ورئيس المخابرات العامة (الشين بيت) آفي ديختر.

وأضافت الصحيفة البريطانية أن يعلون كما يبدو هو الذي خطط للعملية التي تم خلالها اتصال هاتفي بين أبو علي مصطفى وأحد مساعديه فيما كانت المروحيات الإسرائيلية من طراز أباتشي تحلق فوق المنطقة وكانت قوات أرضية تراقب عن بعد. وأضافت الصحيفة أن شعاعا من الليزر تم توجيهه من الأرض باتجاه مكتب أبو علي مصطفى ساعد طياري الأباتشي على توجيه الصاروخين بدقة متناهية صوب الهدف حيث تطايرت جثته أشلاء حتى إن مساعديه لم يتمكنوا من التعرف عليه إلا من خلال التعرف على الملابس التي كان يرتديها.

إستراتيجية محددة


إن سياسة الاستيطان من بدايتها كانت خطأ فادحا وإن اتفاق أوسلو لم يكن أكثر من ضوء ساطع يعمي الأبصار ولكنه غير حقيقي

هآرتس

وفي التحليل السياسي كتب عوزي بنزيمن في هآرتس يقول إن إسرائيل بحاجة إلى تحديد إستراتيجيتها التي تسعى إلى تحقيقها من خلال المواجهة المستمرة مع الفلسطينيين.

وبعد أن استعرض الكاتب آراء مختلف وزراء حكومة شارون حول هذا الموضوع من خلال مواقفهم المعلنة يوجه اللوم إلى الفلسطينيين والعرب وحتى إلى عرب الداخل لأنهم كما قال لم يستسيغوا بعد فكرة التصالح التاريخي مع إسرائيل.

ويضيف قائلا إن سياسة الاستيطان من بدايتها كانت خطأ فادحا وإن اتفاق أوسلو لم يكن أكثر من ضوء ساطع يعمي الأبصار ولكنه غير حقيقي. ويخلص إلى القول بأن المطلوب من إسرائيل اليوم هو إعادة النظر في سياستها بشكل كلي وأن تسحب قواتها إلى حدود الرابع من حزيران (يونيو) 1976 لتقف عندها ولتدافع عنها.

بيريز رئيسا فخريا
وعن الانتخابات التمهيدية المقرر أن تجري هذا الأسبوع في حزب العمل لاختيار زعيم جديد للحزب يحل مكان إيهود باراك والتي يتنافس فيها رئيس الكنيست أبراهام بورغ ووزير الدفاع بنيامين بن أليعازر قالت هآرتس إن بورغ سيقترح في حال فوزه في الانتخابات بأن يتم تعيين بيريز رئيسا فخريا للحزب على غرار بعض الأحزاب الأوروبية مثل الحزب الديمقراطي الاشتراكي الألماني للحفاظ على مكانة بيريز داخل الحزب.

وأشارت الصحيفة إلى أن بيريز كان تقدم بهذا الطلب في صيف عام 1997. ولكن باراك في تلك الفترة عارض الفكرة بشدة وانتقدها خلال لقاء عاصف لمؤسسات الحزب.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية