تحذيرات لتحالف الشمال بالبقاء خارج كابول
آخر تحديث: 2001/11/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/11/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/25 هـ

تحذيرات لتحالف الشمال بالبقاء خارج كابول

إسلام آباد – أحمد زيدان
اهتمت الصحافة الباكستانية بمرحلة ما بعد سقوط مزار شريف والتحذيرات الأميركية والباكستانية للمعارضة بتجنب دخول كابل ما لم يتوفر البديل السياسي المجمع عليه بين جميع الأطراف الأفغانية، بينما واصلت الصحافة الباكستانية اهتمامها أيضاً بالزيارة التي يقوم بها الرئيس الباكستاني برويز مشرف إلى نيويورك ولقاءاته مع رؤساء الوفود الغربية على هامش اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة.

تحذيرات أميركية باكستانية


على التحالف الشمالي البقاء خارج كابل بعد سيطرة قواته على مزار شريف, حتى يصار إلى تشكيل حكومة مقبولة تشمل كل العرقيات والفصائل الأفغانية

جنك

فقد حذر وزير الخارجية الباكستاني عبد الستار من نيويورك المعارضة الشمالية من دخول كابل وهو ما كان وزير الخارجية الأميركي كولن باول شدد عليه وقال وزير الخارجية الباكستاني حسب صحيفة جنك بأن على التحالف الشمالي البقاء خارج كابل بعد سيطرة قواته على مزار شريف، موضحاً أن على التحالف الانتظار حتى يصار إلى تشكيل حكومة مقبولة تشمل كل العرقيات والفصائل الأفغانية وجدد الوزير الباكستاني تعهد حكومته في التعاون مع الولايات المتحدة الأميركية في مكافحة ما وصفه بالإرهاب. وكان الناطق باسم الخارجية الباكستانية عزيز خان أوضح أمس حسب ذي نيشن بأن سيطرة مجموعة أفغانية واحدة على كابل ليس حلاً للأزمة الأفغانية.

سقوط مزار شريف


ادعاء طالبان بأنها تسعى إلى تجميع قواتها لاستعادة مزار شريف ليس جدياً، ولو كانت طالبان مستعدة لتقبل الخسائر لدافعت عن المدينة

ذي نيشن

خصصت صحيفة ذي نيشن افتتاحيتها لسقوط عاصمة الشمال الأفغاني إذ تقول بأن سقوطها شكل نقطة تحول مهمة في التحالف الأميركي مع قوات التحالف الشمالي وبالتالي قد ندخل في مرحلة مهمة من الحملة قبل رمضان أو في الأسبوع الأول من هذا الشهر المبارك، وترى الصحيفة أن ادعاء طالبان بأنها تسعى إلى تجميع قواتها لاستعادة مزار شريف ليس جديا، وإنما هو للاستهلاك فلو كانت طالبان مستعدة لتقبل الخسائر لدافعت عن المدينة حين كانت تسيطر عليها, وترى الصحيفة أن تراجع طالبان عن المدينة درس لأميركا بأنه لا حاجة لنشر قواتها في أفغانستان إذ إن عاملي الإمدادات والسياسة لعبا دورا في سقوط المدينة وكذلك سيلعبان دورا في سقوط كابل إن تم تنسيق الجهود.

لكن افتتاحية صحيفة ذي نيوز التي تطرقت إلى نفس الموضوع أشارت إلى أن مهمة التحالف الشمالي بدأت الآن في تصفية جيوب المقاومة الطالبانية التي قد تندلع في كل مكان وهو ما يعني بدء حرب عصابات مكلفة قد تلجأ إليها قوات الحركة، فمبدأ الحرب في العراق ويوغسلافيا المتمثل في الحرب الجوية لن يكون مفيدا في أفغانستان الجبلية والتي يتميز أهلها بحرب العصابات.

عين المعارضة على هرات
وتحدثت صحيفة ذي نيوز على الإستراتيجية المقبلة للمعارضة الأفغانية بعد سيطرتها على مزار شريف ونقلت عن مصادر الجنرال الأوزبكي عبد الرشيد دوستم بأن قواتها بعد أن سيطرت على أربع ولايات أفغانية شمالية تستعد الآن للسيطرة على بادغيس وهرات في غربي أفغانستان بينما تحاول قوات المعارضة الطاجيكية بزعامة الرئيس الأفغاني المخلوع برهان الدين رباني الاستيلاء على العاصمة كابل، وأفادت مصادر دوستم بأن أكثر من 1500 من مقاتلي طالبان انضموا إلى قواتهم وتم أسر حوالي الـ 600 مقاتل طالباني، بينما قتل وأسر أكثر من 200 باكستاني متطوع.

حكومة ما بعد طالبان


انسحاب طالبان من مزار شريف كان فيه حكمة إذ أنه من الصعب على حركة تتباين عرقياً ولغوياً مع أهل المدينة وحتى مذهبياً مع بعض سكانها أن تقاتل من حي إلى حي

ذي نيوز

يرى وكيل الخارجية الباكستانية السابق نجم الدين شيخ في مقاله بصحيفة ذي نيوز أن انسحاب طالبان من مزار شريف كان فيه حكمة إذ إنه من الصعب على حركة تتباين عرقيا ولغويا مع أهلها وحتى مذهبيا مع بعض سكانها أن تقاتل من حي إلى حي.
ويضيف الكاتب حتى أن على الحركة الانسحاب من كابل وترك التحالف يتخبط في قراراته بشأن تشكيل حكومة موسعة غير ممكن تحقيقيها بالسرعة المطلوبة، إذ أثبتت هذه المجموعات أنها تتناحر فيما بينها حين تصل إلى السلطة وتاريخها حافل بذلك. ولكن لا بد من التذكير بأن المناطق المجاورة لكابل هي مناطق بشتونية وبالتالي ربما تلجأ طالبان إلى قصف كابل من خلال هذه المناطق البشتونية على غرار ما كان يفعله حكمتيار في بداية سيطرة المجاهدين على السلطة.

ويضيف الكاتب بأن الحرب الحالية يراها البعض على أنها حرب على الإسلام بينما يراها البعض الآخر من البشتون بأنها حرب على عرقيتهم وفي ظل عدم توفر بديل عن طالبان وسط البشتون قد يؤدي اجتياح التحالف لمناطق طالبان إلى هجرة واسعة النطاق إلى الأراضي الباكستانية الأمر الذي يهدد ويزعزع الأوضاع الداخلية والاجتماعية الباكستانية.


سيكون من المفيد في تحركاتنا العسكرية وكذلك في تقديم المساعدات الإنسانية وجود قاعدة أميركية في أفغانستان لكن علينا أن نتحلى بالصبر مع المقاومة الأفغانية

دون

قواعد أميركية في أفغانستان
أكد وزير الخارجية الأميركي كولن باول والذي كان يتحدث لشبكة السي بي إس الأميركية في تصريحات نشرتها دون على ضرورة امتلاك بلاده لقاعدة عسكرية داخل أفغانستان: "إذ إن ذلك سيكون من المفيد في تحركاتنا العسكرية وكذلك في تقديم المساعدات الإنسانية في أفغانستان لكن علينا أن نتحلى بالصبر مع المقاومة الأفغانية".

وتحدث وزير الخارجية الأميركية عن الصعوبات التي تواجه الحرب الجوية لدولة متطورة في العالم مع حرب برية لدولة عالم ثالثية ولكن قواتنا شجاعة بحيث هي في الأرض تساعد قوات التحالف. وهو ما أنكره وزير الخارجية في التحالف الدكتور عبد الله في تصريحات نشرت في ذي نيوز حين قال بأنه لا وجود لقوات أميركية أرضية ساعدت قوات التحالف في السيطرة على مناطق الشمال.

المصدر : الصحافة الباكستانية