السعودية شيعت جنديا قتل بجبل دخان (الفرنسية)

قالت جماعة الحوثي إنها صدت اليوم هجوما بريا سعوديا في جبل دخان على الحدود بين البلدين وفي بعض المناطق الأخرى وأسرت جنودا وعتادا، بعد يومين من الغارات الجوية السعودية على المنطقة نفسها.

وقال المتحدث باسم جماعة الحوثي بصعدة محمد عبدالسلام في اتصال هاتفي مع الجزيرة إن الجيش السعودي أعلن أنه توجه بزحف بري عصر اليوم، وأن مواجهات قصيرة وقعت بين الحوثيين والجيش السعودي "بعد اقتحام الأراضي اليمنية من اتجاه القرى المحاذية لجبل دخان ومديرية الملاحيظ".

وأضاف المتحدث أن الحوثيين أسروا عددا من الجنود واستولوا على سيارة عسكرية من نوع هامر وذخيرة وعتاد، وذكر أن مقابلات ستجرى في وقت لاحق مع الجنود الأسرى وستعرض السيارات والأطقم السعودية المستولى عليها.

وردا على سؤال عن طبيعة المقابلات التي ستجرى مع الأسرى السعوديين قال عبدالسلام "سنجري مقابلات مع الجنود الأسرى وسيعاملون بكل احترام وسنعرض لهم حقيقة الأمر بأننا لم ندخل إلى أراضيهم وأننا نكن للشعب السعودي كل تقدير".

وقال إن مطالب الجماعة واضحة وإن ما أسماه "العدوان السعودي الغاشم على الأراضي اليمنية لا مبرر له على الإطلاق". وطالب السعودية بعدم التدخل وألا يسمح للجيش اليمني باستخدام أراضيها لمهاجمة مواقع الحوثيين.

ويعد هذا التطور منعطفا مهما في حرب صعدة بعد ثلاثة أشهر من اندلاع جولتها السادسة بين المتمردين والجيش اليمني، مع العلم بأن المتمردين سبق أن اتهموا السعودية بتقديم ذخائر وتسهيلات للجيش اليمني في حربه على التمرد.

ومعلوم أن السعودية بدأت بقصف جبل دخان الواقع بين الحدود اليمنية ومحافظة جازان السعودية أمس الأول بعد إعلانها عن تسلل متمردين حوثيين إليه ومهاجمتهم لدورية سعودية ما أدى إلى مقتل جندي وإصابة 11 آخرين.

وأظهر موقع جازان نيوز صورا لمنازل سعودية متضررة من نيران المتمردين الحوثيين في بعض قرى محافظة جازان.



المواجهات في الملاحيظ وجبل دخان تتواصل (الجزيرة)

توعد سعودي
وتأتي مزاعم الحوثيين بأسر جنود سعوديين بعد ساعات من تعهد السعودية بمواصلة عملياتها العسكرية لطرد المتمردين الحوثيين من أراضيها.

ووصف مصدر سعودي لوكالة الأنباء السعودية الرسمية اليوم دخول الحوثيين إلى أراضي بلاده بالانتهاك السيادي، وقال إن ذلك يعطي "للمملكة كامل الحق باتخاذ كل الإجراءات لإنهاء هذا التواجد غير المشروع".

وأضاف المصدر أن العمليات سوف تستمر لحين اكتمال تطهير كل المواقع داخل الأراضي السعودية من أي عنصر معاد "مع اتخاذ التدابير اللازمة للحد من تكرار ذلك مستقبلا".

وقال المصدر كذلك إن غارات جوية مركزة شنت على أماكن تواجد من أسماهم المتسللين في جبل دخان ضمن نطاق العمليات داخل الأراضي السعودية. وأشار أيضا إلى إخلاء البلدات الحدودية المجاورة لمنطقة الحدث وتعزيز حرس الحدود بوحدات من القوات المسلحة.

وكان مسؤول حكومي سعودي آخر قال لوكالة الصحافة الفرنسية أمس إن طائرات من طراز تورنادو وأف 15 شنت غارات على معسكرات الحوثيين داخل أراضي اليمن ردا على هجماتهم الأربعاء داخل الأراضي السعودية.

مفوضية اللاجئين قلقة على وضع لاجئي صعدة(الفرنسية-أرشيف)
وأشار المسؤول السعودي إلى أنه قد استعيدت قطعة صغيرة من الأرض واستهدفت معسكرات الحوثيين في محيط صعدة وقتل 40 من مسلحيهم. وشدد على أن هذه الإجراءات اتخذت بعلم الحكومة اليمنية.

مسألة اللاجئين
وعلى الصعيد الإنساني قالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة إنها تسعى للتحقق من احتمال تعرض ما بين 3500 و4000 لاجئ يمني للأذى جراء القصف الجوي السعودي.

وأعرب المتحدث باسم المفوضية أندريه ماهيتشيش في مؤتمر صحفي بجنيف عن أمله بالسماح لقافلة تحمل خيما وإمدادات بالمرور من الأراضي السعودية إلى شمالي اليمن.

المصدر : الجزيرة + وكالات