البرازيل اختارت حيوان "درعاء" للاستفادة من الشهرة العالمية للحدث الرياضي من أجل حماية البيئة (الفرنسية)

أعلنت اللجنة المنظمة لكأس العالم بكرة قدم عام 2014 في البرازيل الخميس أنها ستعرض الأحد تعويذة المونديال التي ستكون عبارة عن "درعاء"، وهو حيوان ثديي آكل للنمل في طريق الانقراض يتحول إلى كرة عندما يشعر بالخطر.

وجاء في بيان للجنة البرازيلية المنظمة أن التعويذة حيوان ثديي من أميركا الاستوائية مغطى بلوحات عظمية قاسية على شكل قرون ستكون نجم البرنامج التلفزيوني الشعبي "فانتستيكو" التي تبثه قناة غلوبو مساء الأحد.

وتم اختيار الدرعاء التي تنتمي إلى فصيلة حيوانات عديمة الأسنان، بعد عمل طويل وشاق قامت بها مؤسسة كاتينغا، وهي عبارة عن منظمة غير حكومية لحماية البيئة في ولاية سيارا (شمال شرق البرازيل) من أجل إقناع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بها.

وقال رئيس مؤسسة كاتينغا رودريغو كاسترو لوكالة الصحافة الفرنسية إن "الدرعاء مهددة بالانقراض. نريد الاستفادة من الشهرة العالمية للحدث الرياضي من أجل أن نحمي بشكل أفضل بيئتنا الثمينة".

وأوضح كاسترو أن الدرعاء حيوان صغير يبلغ طوله 50 سم تقريبا "يتحول إلى كرة عندما يشعر بالخطر. وهذا الصنف من الحيوان برازيلي 100%".

وانخفضت أعداد هذا الحيوان بشكل كبير في الماضي بسبب ملاحقة الصيادين له من أجل لحمه، لكنه اليوم في طريق الانقراض وهو ضحية للنقص الكبير بالغابات والمساحات المزروعة والتمدد العمراني الواسع.

واعتمد الفيفا الثلاثاء الرسم الرسمي للدرعاء بألوان علم البرازيل بعد أن تفوقت على الكوجر (أسد أميركي) والآرا (ببغاء برازيلي كبير) والساسي (شخصية فولكلورية برازيلية) التي دخلت السباق لتكون تعويذة المونديال.

وأشار الفيفا إلى أن اختيار اسم لهذا الحيوان سيتم عن طريق الاستفتاء عبر الانترنت.

المصدر : الفرنسية