منظومة صواريخ إس 300 خلال مناورات لروسيا وروسيا البيضاء في سبتمبر/أيلول 2009 (الفرنسية-أرشيف)
نشرت روسيا منظومة صواريخ أرض جو متطورة في إقليم أبخازيا الانفصالي مما أثار قلق جورجيا التي اتهمتها بتعزيز "صورة البلد المحتل".
 
ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن قائد سلاح الجو الجنرال ألكسندر زيلين قوله إن روسيا نشرت منظومة صواريخ إس 300 في أبخازيا سيكون دورها تنفيذ مهام الدفاع الجوي في الإقليم وفي إقليم آخر أعلن انفصاله عن جورجيا أيضا هو أوسيتيا الجنوبية.
 
وقالت جورجيا على لسان تيمور ياكوباشفيلي -نائب رئيس وزرائها- إن نشر هذه الصواريخ يجب أن يكون مصدر قلق ليس لها فحسب بل لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، وهو حلف تحاول تبليسي الانضمام إليه، مما يغضب الكرملين.
 
من جهتها قالت مستشارة مجلس الأمن القومي الجورجي إيكار تكشيلاشفيلي إن روسيا بنشرها منظومة الصواريخ هذه "تعزز صورة ودور البلد المحتل".
 
وتعتبر صواريخ إس 300 جوهرة أنظمة الدفاع الجوي الروسي وقد أثارت صفقة لبيعها إلى إيران -لم تكتمل بعد- انتقادات في الغرب.
 
واعترفت روسيا بالإقليمين دولتين مستقلتين بعد حرب سريعة مع جورجيا قبل نحو عامين. لكن لم تحذُ حذوها إلا ثلاث دول هي نيكاراغوا وفنزويلا وجزيرة ناورو في المحيط الهادي.

المصدر : وكالات