حسن روحاني يلوح لأنصاره في طهران (الفرنسية)

قال موقع خاص بالمعارضة الإيرانية في الخارج إن السلطات الإيرانية اعتقلت سبعة أشخاص على الأقل حضروا اجتماعا لحملة انتخابية لأحد مرشحي "الوسط" في الانتخابات الرئاسية المقررة يوم 14 يونيو/حزيران الجاري.

وذكر موقع "كاليمي دوت كوم" أن المعتقلين من حملة المرشح حسن روحاني، وأن الشرطة اعتقلتهم خلال اجتماع لحملته في شمال العاصمة طهران أمس السبت.

وأوضح أن الاعتقالات جرت بعدما ردد عدد من المشاركين في الاجتماعات شعارات تدعو لإطلاق سراح الزعيم المعارض مير حسين موسوي الذي كان أحد المنافسين الرئيسيين للرئيس محمود أحمدي نجاد في الانتخابات الرئاسية التي جرت عام 2009 والذي يخضع للإقامة الجبرية منذ أكثر من عامين.

وروحاني -كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين سابقاـ أحد المرشحين الثمانية الذين اختارهم مجلس صيانة الدستور لخوض الانتخابات الرئاسية.

يذكر أن الولايات المتحدة وافقت يوم الخميس الماضي على بيع أجهزة للاتصالات وبرمجيات وحاسبات وخدمات الإنترنت مباشرة لأشخاص إيرانيين، في محاولة للسماح لهم بالتحايل على القيود الحكومية على الاتصالات، ولكنها أبقت على الحظر على مثل هذه المبيعات للحكومة الإيرانية.

وقالت وزارة الخزانة الأميركية إن هذا الترخيص يسمح للأميركيين بتزويد الإيرانيين بأجهزة اتصالات شخصية أكثر أمنا وتقدما للاتصال ببعضهم البعض ومع العالم الخارجي.

وتأتي هذه الخطوة الأميركية مع اقتراب موعد إجراء الانتخابات الرئاسية التي لعبت أجهزة الاتصال عبر الإنترنت دورا كبيرا في نقل الاحتجاجات التي شابت سابقتها عام 2009.

المصدر : وكالات