الانفجارات استهدفت القصر الجمهوري وسفارات أجنبية في كابل (الجزيرة)
قال مراسل الجزيرة بالعاصمة الأفغانية كابل إن مسلحي حركة طالبان شنوا ست هجمات متزامنة على مصالح حكومية وسفارات ومقر حلف شمال الأطلسي (ناتو)أبرزها انفجارات بالعاصمة قرب القصر الجمهوري وعلى السفارة الروسية بجوار البرلمان بالمنطقة الدبلوماسية.

وأضاف المراسل ولي الله شاهين أن طالبان تبنت الهجمات التي تأتي مع بداية فصل الربيع حيث هددت الحركة من قبل بأنها تخطط لشن عدة هجمات.

وقد أعلنت طالبان أن الهجمات التي شملت أماكن أخرى بولايتي باكتيا ولوغار استهدفت سفارتي بريطانيا وألمانيا ومقر الناتو.

فقد شهدت المنطقة الدبلوماسية وسط كابل انفجارات كبيرة وإطلاق نيران أسلحة آلية. وأقر شهود عيان بأن مسلحين يحتلون فندقا في كابل ويطلقون قذائف صاروخية.

وقال شهود من رويترز إن سبعة انفجارات كبيرة على الأقل ونيران أسلحة آلية هزت الحي الدبلوماسي بوسط كابل، وإن أجهزة الإنذار انطلقت بالسفارات.

وقال متحدث باسم البرلمان إنه تم إطلاق صواريخ على مبنى البرلمان والسفارة الروسية.

وقال صحفيون من وكالة الأنباء الفرنسية، التي لا يبعد مكتبها كثيرا عن سفارة الولايات المتحدة، إنها أطلقت الإنذار وأمرت موظفيها بالاحتماء.

وكان المتحدث باسم الناتو الجنرال كارستن جاكوبسون قال الأسبوع الماضي إنه لم تظهر أي مؤشرات بعد على أن المقاتلين الأفغان يعتزمون شن هجوم بالربيع على غرار هجوم شنوه العام الماضي ضد القوات الأجنبية والأفغانية، مفضلين شن هجمات معزولة ضد وحدات وقواعد صغيرة.

المصدر : الجزيرة + وكالات