لقطة لجلد الفتاة التي اتهمت بالقيام بفعل فاضح (الجزيرة)

نشر على موقع يوتيوب ومواقع اجتماعية سودانية على الإنترنت فيلم يظهر أفرادا من الشرطة السودانية يقومون بجلد فتاة على الملأ.
 
وأوضح قانونيون سودانيون لمراسل الجزيرة في الخرطوم, أن عملية الجلد كانت تنفيذا لحكم قضائي أصدرته إحدى المحاكم بمدينة أم درمان في حق الفتاة بتهمة تتعلق بأفعال فاضحة.

ووصف ناشطون حقوقيون الحادثة بأنها تجاوز في تنفيذ العقوبة وانتهاك لحقوق الإنسان, كما أثارت جدلا واسعا في مختلف الأوساط السودانية.
 
وقد نشر العديد من المواقع السودانية مشاهد للفيديو ومدتها نحو دقيقتين، ويظهر فيها شرطيان يتناوبان على جلد فتاة في مكان عام بينما كانت تصرخ وتتلوى. وطالبت عدة كتابات في تلك المواقع بمحاسبة منفذي عملية الجلد.
 
من جانبها قالت الشرطة السودانية على لسان مفتشها العام الفريق العادل عاجب يعقوب إنها فتحت تحقيقا في حقيقة التسجيل ومحاسبة كل من يثبت ارتكابه لأخطاء في حق المواطن.

لكن الفريق العادل ندد بنشر التسجيل تزامنا مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان، وقال إن التوقيت الهدف منه الإخلال بسمعة السودان, مشيرا إلى أن الحادثة وقعت في يوليو/تموز من العام الماضي.

المصدر : الجزيرة