أكد المعهد الاتحادي لتقييم المخاطر في ألمانيا -وهو مؤسسة تعنى بالصحة العامة- أنه لم يعد ضروريا منع مرضى السكري بشكل صارم من تناول كميات معينة من السكر.

ونصح المعهد هؤلاء المرضى بالالتزام بالتوصيات الغذائية العامة وتناول الفاكهة والخضراوات بشكل يومي، مشيرا إلى أنه لا ضرورة لاستخدام بدائل للسكر في المواد الغذائية الخاصة بهم.

وأوضح المعهد أن هذه التوصيات الجديدة ليست دعوة لمرضى السكري لأكل قالب حلوى دسم، ولكنها دعوة لاتباع نظام غذائي انتقائي شامل يتناسب مع مريض السكري شخصيا دون الالتزام بقواعد عامة لجميع مرضى السكري.

"
أوصى خبراء المعهد بألا تخلو الوجبات اليومية لمرضى السكري من الفاكهة والخضراوات والسلطات والبقوليات والمنتجات الغذائية التي
تحتوي على حبوب كاملة
"

وبرر المعهد آراءه بأن مرض السكري ليس مرض سكر بحت، لأنه يتزامن مع خلل في عملية التمثيل الغذائي للبروتين والدهون.

وأوصى خبراء المعهد بألا تخلو الوجبات اليومية لمرضى السكري من الفاكهة والخضراوات والسلطات والبقوليات والمنتجات الغذائية التي تحتوي على حبوب كاملة.

كما نصحوا مرضى السكري بالاستمرار في تجنب الأنواع الشديدة الدسم من السجق والجبن وتجنب تناول الشكولاته والفطائر ورقائق البطاطس واستبدال منتجات الألبان الدسمة بمنتجات منزوعة الدسم، واستخدام الزيت بدلا من الزبدة في الطهي وعدم أكل أطعمة تحتوي على نسبة كبيرة منالملح.

وقالت المتحدثة باسم المعهد أريانه جيرنت إن الحفاظ على نسبة طبيعية للدهون في الدم والإبقاء على مستوى طبيعي لضغط الدم من أهم أهداف معالجة مرضى السكري، إلى جانب المحافظة على النسبة الطبيعية للسكر في الدم وعلى وزن طبيعي للجسم.

ويوصي المعهد بتناول الأغذية الغنية بالألياف والفيتامينات لتحقيق هذه الأهداف، وتذكر بياناته أن نحو نصف مرضى السكري ما زالوا يلجؤون إلى أغذية خاصة ضمن نظام غذائي خاص.

وأوضحت جيرنت أن رأي المعهد سيفاجئ مرضى السكري بعدما دأب الأطباء على توصيتهم بتوخي الحذر الشديد من السكر في أطعمتهم، أو تناول الأغذية التي تستخدم فيها مواد بديلة عنه مثل سكر الفركتوز، مشيرة إلى أن الدراسات الحديثة بينت أن هذه الأطعمة الخاصة غير ضرورية.

المصدر : الألمانية