تنظم شركة سكك حديدية يابانية رحلة رعب ليلية على متن أحد قطاراتها، ويتجول بين الركاب أشخاص متنكرون بأزياء وأقنعة وسط الظلام، وتستخدم في الرحلة موسيقى وأضواء مرعبة.

وابتكرت الشركة فكرة قطار الرعب لجذب الركاب والسياح بعد أن تراجع عدد مستخدمي قطاراتها بشكل كبير، في ظل تراجع عدد سكان المنطقة.

ويقول مشرف رحلة الرعب ميتسورو سيكيا إن التعرض للتجارب المخيفة في الصيف هو تقليد عمره ثلاثمئة عام، وفكرنا بالاستفادة منه لإحياء سكتنا الحديدية فابتكرنا قطار رعب برحلتين يومين.

ويلجأ بعض اليابانيين إلى هذا النوع من الرحلات ظنا منهم أن الخوف ينعش الإنسان وينسيه الضغوط النفسية.

المصدر : الجزيرة