اختبرت الصين بنجاح هذا الأسبوع تسيير أول "حافلة منفرجة" طال انتظارها في مدينة تشينهوانغداو بمقاطعة خبي.

وقد صممت الحافلة، التي لقبت بـ"المرتفعة العابرة"، للمساعدة في تخفيف ازدحام حركة المرور الخانق على الطريق، إذ يحلق ركابها فوق أسقف السيارات في طرقات المدن الرئيسية التي تزداد ازدحاما يوما بعد يوم.

وقد اختبر تشغيل المركبة على مسار موجه طوله 300 متر منفصل عن حركة المرور.

المركبة، التي يبلغ طولها 21.6 مترا، تسع 300 راكب، كما يمكن ربط أربع مركبات من هذا النوع معا.

وأكبر ميزة لهذه الحافلة، التي كشف عن نسختها الأولى عام 2010، أنها ستوفر مساحات كبيرة من الطريق، ويمكنها أن تقلل الازدحام المروري في المدن بنسبة تصل إلى 30%، كما أنها أرخص في إنتاجها من القطارات المسيرة تحت الأرض، وتسير بسرعة أكبر للبساطة النسبية في البنية التحتية الداعمة.

وبإمكان السيارات المرور من تحت الحافلة العابرة سواء كانت متحركة أو واقفة، كما أنها تسير بالكهرباء. ويمكن لحافلة واحدة أن تحل محل 40 من النوع التقليدي، مما يوفر أكثر من 800 طن من الوقود.

المصدر : ديلي تلغراف