عماد عبد الهادي-الخرطوم

أهدى ليونيل ميسي، نجم منتخب الأرجنتين ونادي برشلونة الإسباني، قميصه إلى الرئيس السوداني عمر البشير.

ونقلت صحف الخرطوم اليوم أن ممثلة ميسي سلمت هديته ممهورة بتوقيعه وأخرى بتوقيع زميله في الفريق نيمار دا سيلفا للرئيس السوداني في منزله بضاحية كافوري شرقي الخرطوم. وحمل البشير المندوبة الإسبانية تحياته لميسي بعد قبوله الهدية التي لم تعرف بعد مناسبتها.

واحتفت غالب الصحف السودانية بالحدث الذي وصفه بعضها بالاستثنائي، وذكرت صحيفة الصيحة المستقلة أن ليسا بلاسكو المفوضة الخاصة لنجم برشلونة قدمت الهدية للبشير.

وأشاد الرئيس السوداني، خلال لقائه بلاسكو بحضور نخبة من الإعلاميين، بخطوة نجم برشلونة مبديا إعجابه بالفريق العالمي، وقال إن الرياضة أصبحت تمثل سفارة متنقلة ودبلوماسية ترتقي بها الشعوب. وخاطب البشير ممثلة النادي الإسباني قائلا إن 90% من الشعب السوداني يشجعون البارسا.

ونقلت الصحف أن البشير تعهد برعاية شباب صقور الجديان (كنية منتخب السودان) في المرحلة القادمة حتى موعد مشاركته في بطولة الأمم الأفريقية التي ستحتضنها زامبيا في 2017، مشيدا بالجهود الكبيرة التي بذلوها خلال مرحلة التصفيات إلى أن تكللت بالارتقاء إلى نهائيات البطولة.

وذكرت صحيفة الصيحة أن لاسكو أعربت عن شكرها وتقديرها للرئيس البشير وقالت إنه يستحق التكريم لأنه شخصية مميزة على مستوى العالم، مشيرة إلى أن تميزه كرئيس دولة هو ما دفعها لحمل الهدية بنفسها إلى السودان من أفضل لاعب في العالم.

وأكدت أن خطوة ميسي لتكريم الرئيس السوداني لم تحدث من قبل من أي لاعب من برشلونة لأي رئيس في العالم.

المصدر : الجزيرة