جنحت مجموعة من الحيتان الصغيرة إلى رمال شواطئ إحدى قرى جزيرة جاوة الشرقية في إندونيسيا وعلِق أحدها في ممر مائي بين الأدغال.

وأنقذ صيادون بعض تلك الحيتان بمساعدة من خفر السواحل، بينما نفقت أخرى لم يسعفها الحظ في وصول المنقذين إليها.

وقال علماء في الأحياء البحرية ومسؤولون في السلطات الإندونيسية إن سبب وصول الحيتان إلى الشواطئ ما زال مجهولا، خاصة أن تلك المنطقة معروفة بندرة ظهور الحيتان فيها.

وأفاد سكان في جزيرة بالي برؤية حوت بلغ طوله ستة عشر مترا وقد نفق بعد أن جنح إلى الشاطئ.

المصدر : الجزيرة