تضيق السلطات الصينية الخناق على الغشاشين في امتحانات إتمام المرحلة الثانوية المؤهلة لدخول الجامعات وذلك بعد ضبط طرق متقدمة للغش لم يكن استخدامها مألوفا.

وطبقت السلطات لأول مرة أسلوب أخذ بصمات الطلاب وفحص وجوههم إلكترونيا في جميع المراكز, في حين يفتش مشرفو لجان الامتحانات عن مختلف أنواع الأجهزة العالية التقنية التي قد تستخدم للغش.

إضافة إلى ذلك، استخدمت السلطات أجهزة اكتشاف المعادن وآلات التصوير وطائرات من دون طيار لرصد إشارات اللاسلكي ومصادرها، حتى الطريق إلى دورات المياه يخضع للمراقبة الإلكترونية.

ووصل الأمر كذلك إلى الاستعانة بقوات التدخل السريع التابعة للشرطة، واعتقال غير الملتزم بنظام الامتحانات، علما بأن هذه القوات تتولى نقل أوراق الأسئلة إلى لجان الامتحانات.

وبحسب وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) قد يواجه الغشاش عقوبة السجن لمدة تصل إلى سبع سنوات في حال ضبطه متلبسا.

المصدر : رويترز