أعلنت سلسلة مطاعم "ماكدونالدز" الأميركية اعتزامها مقاضاة مدينة فلورنسا الإيطالية للحصول على تعويض قدره 18 مليون يورو (عشرون مليون دولار) بعد رفض سلطات المدينة السماح بفتح فرع جديد للسلسلة أمام كاتدرائية تاريخية في المدينة بدعوى أن هذه هي أشهر معالمها.

يذكر أن ماكدونالدز تثير غالبا الجدل في إيطاليا باعتبارها من الدول التي تزهو بتقاليد مطبخها، وكانت خطة السلسلة الأميركية لفتح فرع جديد لها في روما قرب الفاتيكان قد أثارت جدلا قويا الشهر الماضي.

وذكرت سلسلة "ماكدونالدز" في بيان تلقت وكالة الأنباء الألمانية نسخة منه "نحن نوافق تماما على أن هذا المكان تراث ثقافي وفني وأنه يجب حماية قلب المدينة التاريخية الإيطالية والحفاظ عليه إلى جانب المتاجر الصغيرة التاريخية.. لكننا لا نستطيع قبول القواعد التمييزية التي تضر بحرية المبادرة الخاصة دون تحقيق فائدة لأي شخص".

وكان عمدة المدينة داريو نارديلا قد ألغى في يونيو/حزيران الماضي خطة فتح فرع للسلسلة الأميركية تحت ضغط من المجموعات الشعبية المحلية المعارضة.

وقد دشن المعارضون صفحة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تحت شعار "لا لماكدونالدز في ميدان دومو ولا لتجريف مركز المدينة"، وتضم الصفحة حاليا أكثر من 17 ألف متابع.

ورفعت ماكدونالدز دعوى أمام المحكمة الإدارية الإقليمية التي تتعامل مع مثل هذه الموضوعات، ويخضع حكمها للاستئناف أمام محكمة عليا وهو ما يعني أن القضية قد تستمر لأعوام.

المصدر : الألمانية