أعلنت وزارة الداخلية النمساوية اليوم الاثنين أن الحكومة تخطط لهدم المنزل الذي ولد فيه الزعيم الألماني الأسبق أدولف هتلر وتشييد مبنى جديد مكانه، وذلك للحيلولة دون تحوله إلى مزار للنازيين الجدد.

وقال وزير الداخلية النمساوي فولفغانغ سوبوتكا إنه "سيتم هدم منزل هتلر. يمكن الحفاظ على الأسس لكن سيتم تشييد مبنى جديد"، مضيفا أن المبنى الجديد سيستخدم لأهداف "خيرية أو إدارية".

وأمرت حكومة النمسا بشراء المبنى الواقع في بلدة "برونو أم أن" على الحدود مع ألمانيا، حيث ولد هتلر في 20 أبريل/نيسان 1889، حيث أوصت لجنة خبراء تضم مؤرخين ومسؤولين ورئيس المنظمة اليهودية الرئيسية في النمسا بإجراء "إعادة ترتيب معمارية كاملة".

المصدر : وكالات