الدمام-هيا السهلي

أطلقت إدارة سقيا زمزم بالمسجد الحرام في مكة المكرمة خطتها لموسم الحج هذا العام (1436هـ) 2015 م، بتوفير أكثر من ستة آلاف حافظة لماء زمزم المبارك وأكثر من ستمئة مشربية رخامية بها أكثر من أربعة آلاف صنبور، بالإضافة إلى أكثر من 320 خزاناً مزوداً بأكثر من ألفي صنبور.

وصرح مدير إدارة سقيا زمزم في بيت الله الحرام، أحمد المطرفي، بأن متوسط الاستهلاك اليومي من ماء زمزم بالمسجد الحرام يصل إلى 1511 متراً مكعباً تقريباً، كما يتم تزويد المسجد النبوي الشريف يومياً بحوالي 293 متراً مكعباً تقريباً.

وأضاف المطرفي، في تصريحات مكتوبة، حصلت الجزيرة نت على نسخة منها، أن مركز توزيع ماء زمزم المخصص للجمهور في منطقة الغزة يعمل يومياً على فترتين الأولى من بعد صلاة الفجر حتى صلاة الظهر، والثانية من الخامسة مساء إلى الحادية عشرة مساء.

مدير سقيا زمزم أحمد المطرفي (الجزيرة)

وأوضح مدير إدارة سقيا زمزم أنه يتم تقديم خدمات الإدارة على مدار الساعة، والإشراف على تلك الخدمات للتأكد من جاهزيتها ومن مستوى الخدمة المقدمة لضيوف الرحمن، ومتابعة جميع الجوانب المتعلقة بتنفيذ خطة سقيا زمزم ومراقبة سير الأعمال على الوجه الأكمل.

كما تشرف على العمالة المكلفة بتعبئة الحافظات داخل المسجد الحرام، وتوزيع الكؤوس الجديدة لشرب ماء زمزم وسحب المستعملة منها أولاً بأول. ويصل عدد الكؤوس التي تُستهلك خلال موسم الحج  نحو ثلاثة ملايين كأس.

ونبَّه المطرفي قاصدي بيت الله العتيق إلى المحافظة على ماء زمزم من الهدر، وألاّ يحملوه معهم داخل المسجد الحرام بالعبوات البلاستيكية أو غيرها تفادياً لتناثر المياه على الأرضيات مما قد يتسبب في انزلاق بعض الحجاج. 

المصدر : الجزيرة