أعاد لص تائب إلى أبرشية ألمانية تمثالا قديما للطفل يسوع يبلغ عمره قرنا من الزمان.

وقال كريستوف شتريكر شماس كنيسة القديس هيبوليتس -مؤكدا صحة تقرير لصحيفة "إكسبريس" في مدينة كولونيا- إن التمثال الصغير كان موجودا عند مدخل الكنيسة في منطقة ترويسدورف بالقرب من بون، وأرفق مع التمثال قصاصة عليها كتابة بخط مرتعش تقول: "يؤسفني".

ويبلغ ارتفاع التمثال الخشبي الصغير نحو 30 سنتيمترا، وكان ملفوفا بعناية وفي حالة سليمة وفقا لما يقوله شتريكر.

وكان مجهولون سرقوا قبل أسبوعين التمثال من ذراع تمثال للسيدة العذراء يعود إلى القرن الثالث عشر.

وأضاف شتريكر: "بطبيعة الحال نحن سعداء للغاية"، مشيرا إلى أنه أبلغ الشرطة مباشرة بعد عثوره على التمثال مساء أول أمس الخميس، وتابع أن الأبرشية ستكف عن متابعة الواقعة "فالسارق أبدى الندم وأصلح الضرر".

المصدر : الألمانية