قالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إنها ستلغي أكثر من ألف وظيفة لأنها تتوقع خفضا بنحو 2.3 مليون دولار في رسوم المشاهدة في العام المالي القادم بسبب عزوف المشاهدين عن أجهزة التلفزيون وتوجههم إلى الإنترنت لمتابعة البرامج.

وقالت "بي بي سي" في بيان إن "من المتوقع أن تنخفض رسوم المشاهدة في 2017-2016 بقيمة 150 مليون جنيه إسترليني (234 مليون دولار) عما كان متوقعا في 2011".

وأضافت "كلما تزايد عدد مستخدمي أجهزة آي بلاير والهواتف المحمولة والمشاهدة عبر الإنترنت، تراجع عدد ملاك المنازل الذين يقتنون أجهزة تلفزيون. وهذا ينبهنا أيضا إلى الحاجة لتحديث رسوم الاشتراك لتشمل الخدمات الرقمية".

يذكر أنه يتعين على كل مالك منزل في المملكة المتحدة به جهاز تلفزيون دفع 145.50 جنيها إسترلينيا سنويا لهيئة الإذاعة البريطانية التي تأسست في 1922.

وتقول هيئة تنظيم الاتصالات في البلاد إن 69% فقط من مشاهدة البريطانيين البالغين تتم الآن عبر البث المباشر للتلفزيون، وفي الفئة العمرية بين 16 و24 عاما تبلغ نسبة المشاهدة عبر البث الحي للتلفزيون 50%.

المصدر : رويترز