دخلت محافظة الإسكندرية في مصر موسوعة غينيس للأرقام القياسية، بعد تنظيمها أطول مائدة إفطار في العالم. وقد اتهم بعض المشاركين منظمي الحفل بسوء التنظيم، لا سيما وقت الإفطار.

وظهرت الاستعدادات الأمنية والسياسية والتنفيذية عبر وسائل الإعلام قبل الإفطار، ولكنها توارت في الظل بعد انتهاء أذان المغرب.

وقد خرج الرجال والنساء والأطفال للمشاركة في هذه الاحتفالية، ولكن البهجة تحولت إلى حالة من التنافس والتزاحم من أجل الحصول على وجبة إفطار أو ماء، بعد أن تركهم المسؤولون وشأنهم.

وصب بعض الحضور غضبهم على المسؤولين الذين فشلوا في عملية التنظيم، وطالبوا بإقالة القيادات التنفيذية في المحافظة.

المصدر : الجزيرة