أنفقت صينية نحو ألف يورو لإنقاذ مئة كلب كان سيتم أكل لحمها في مهرجان للحم الكلاب ينظم بمدينة يولين جنوبي البلاد، بحسب ما أفادت به وسائل إعلام صينية.
 
ودفعت يانغ شيويون نحو سبعة آلاف يوان (990 يوروا) أمس السبت لإنقاذ الكلاب قبل أن تنتهي إلى القدور والبطون بمدينة يولين جنوبي البلاد، وفق ما ذكره موقع نيتيسي.
 
وأظهرت صور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي السيدة البالغة من العمر 65 عاما في سوق يولين حيث كانت الكلاب معروضة في أقفاص.
 
وتنوي السيدة الصينية إيواء الكلاب بمنزلها في توجان أكبر مدن شمال شرقي الصين على بعد ألفي كيلومتر من يولين.
 
وتنظم يولين سنويا مهرجان لحم الكلاب أثناء ما يعرف بالرجوع الصيفي الذي يلي أطول نهار في العام، وقد أثار ذلك احتجاجات دعاة الرفق بالحيوان.

وقام الكوميدي البريطاني ريكي جيرفي هذا العام بحملة ضد هذا المهرجان خصوصا من خلال تغريدات على تويتر تحت هاتشتاغ "أوقفوا يولين2015".
 
واستهلاك لحم الكلاب ليس ممنوعا في الصين، لكنه غير معتاد في الكثير من المناطق بخلاف مدينة يولين التي اعتاد أهلها أكله بمناسبة الرجوع الصيفي.

المصدر : الفرنسية