ينتظر شيك بمئة ألف دولار سيدة مجهولة تبرعت بحاسوب أبل 1 نادر لشركة تدوير في وادي السيليكون بولاية كاليفورنيا الأميركية، بحسب وكالة رويترز. 

وتحاول شركة كلين بي أيريا في مدينة ميلبيتاس بولاية كاليفورنيا الوصول للسيدة وهي في الستينيات من عمرها بعد أن تركت بعض السلع الإلكترونية في أبريل/نيسان الماضي عند تنظيفها مرآب السيارات بمنزلها عقب وفاة زوجها.

وفي أحد الصناديق عثر على مكونات حاسوب شخصي من طراز أبل 1 الرائد المصنوع في عام 1976 تحت ألواح مفاتيح عديمة القيمة ومعه مجموعة أسلاك.

كان المؤسس المشارك لأبل ستيف وزنياك صمم وصنع هذا النوع من الأجهزة وباع الواحد منها مقابل 666.66 دولارا، ولا يعرف إلا عن وجود بضع عشرات منها حتى الآن. 

وباعت شركة التدوير جهاز أبل مقابل مئتي ألف دولار في مزاد خاص. وتنص سياسة الشركة على اقتسام العوائد مع الشخص المتبرع بالجهاز.

وقال نائب رئيس التسويق في شركة "كلين بي أيريا" فيكتور جيشون إن "الجسم مصنوع من الخشب. لم أر شيئا كهذا من قبل. كان انطباعي الأول أنه مزيف ثم بدأنا نمعن النظر فيه". 

ورفض جيشون الكشف عن مشتري الجهاز، لكنه أوضح أنه جامع مقتنيات، كما أوضح أنه غير متأكد من سلامة الجهاز.

وقال إنه سيتعرف على السيدة التي يعتقد أنها من السكان المحليين، وإنه سيكتب لها شيكا بمئة ألف دولار فور رؤيتها.

المصدر : رويترز