قال خفر السواحل اليوناني إن مهاجرة وضعت توأما ذكرين في ساعة مبكرة من صباح أمس السبت على متن زورق مطاطي أثناء محاولة دخول اليونان بصورة غير شرعية.

واكتشف ضباط خفر السواحل 37 مهاجرا واثنين من المواليد الجدد على متن الزورق خلال دورية في شمال شرق بحر إيجه قرب سواحل تركيا.

وأظهرت صور مهاجرين رافعين المولودين الجديدين لإظهارهما للضباط، فيما كان أحدهما لا يزال عالقا في الحبل السري.
 
ونقل المهاجرون من كبار السن إلى الشاطئ في جزيرة أغاثونيسي، ونقل التوأم وأمهما (33 عاما) في طائرة مروحية إلى أقرب مستشفى على جزيرة أخرى.

وقال طبيب من مستشفى جزيرة ساموس لوسائل إعلام محلية إن ولادة التوأم جاءت مبكرة قبل موعدها، وإن التوأم وصلا إلى ساموس يعانيان من انخفاض حرارة الجسم. ووضعا في حاضنات.

       

المصدر : رويترز