حذفت شركة غوغل الأميركية لعبة "GAZA MAN" الرقمية الفلسطينية من تطبيقاتها إثر ضغوط إسرائيلية، حسب ما قالت شركة "بريدج فيو" للتجارة.

وأفادت الشركة في بيان بأن حذف اللعبة التي لم يمض سوى ثلاثة أيام على إدراجها ضمن تطبيقات غوغل "بلاي ستور" تم بذريعة أنها "تنشر الكراهية ضد جنس أو طائفة محددة".

ووصف البيان الخطوة التي أقدمت عليها إدارة الشركة الأميركية بالمتسرعة, واعتبرها استجابة لضغوط سياسية.

ونفت شركة "بريدج فيو" أن تكون اللعبة المحذوفة تنطوي على عنف أو تحريض على الكراهية أو قتال مدنيين, مؤكدة أنها قامت على فكرة الدفاع عن المدنيين ومناصرة المظلومين ورد الحقوق.

كما أكدت أنها اتبعت كل المعايير الفنية العالمية في إنشاء اللعبة, وحثت غوغل على التراجع عن قرارها, والمثقفين والحقوقيين والإعلاميين على تسليط الضوء على استهداف هذه اللعبة الرقمية الفلسطينية, مشيرة إلى أن آلافا من مستخدمي تطبيقات غوغل قاموا بتنزيلها خلال الأيام الثلاثة التي ظهرت فيها.

وقالت الشركة إن خوف المحتل الإسرائيلي من لعبة رقمية على الفضاء الإلكتروني يدل على هشاشته وضعفه, حسب ما ورد في البيان نفسه.

المصدر : الجزيرة