نصب مرصد سيدني تلسكوبا جديدا لكبار السن وذوي الإعاقة من أجل توفير الأجواء والخدمات الملائمة لهذه الفئة من المجتمع، وتيسير رصد النجوم بالنسبة لها.

وضم المشروع إعادة تركيب قبة معدنية قديمة أزيلت من المرصد في ثمانينيات القرن الماضي، وأعيد تصميمها لتلائم احتياجات ذوي الإعاقة واستبدال تلسكوب قديم بآخر متطور.

ويقول مسؤولو المرصد إن هذا التغيير الطفيف سيكون له أثر كبير على الزوار، وسيفسح المجال لذوي الإعاقة بالتمتع بمنظر النجوم، والانخراط في مختلف أنشطة المجتمع.

ويُعد المرصد من أهم الأماكن السياحية في سيدني، ويقع على "تلة المرصد" المعروفة، وسط سيدني. وقد افتتح منذ عام 1858، وهو مقصد للزائرين من مختلف الجنسيات والأعمار والفئات.

المصدر : الجزيرة