النظام السوري يبدأ إنتاج السيجار في ذكرى الثورة
آخر تحديث: 2015/2/22 الساعة 18:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/5/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/2/22 الساعة 18:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/5/4 هـ

النظام السوري يبدأ إنتاج السيجار في ذكرى الثورة

النظام يسعى للاستفادة من القيمة المضافة في إنتاج السيجار التي تزيد بأكثر من 20 ضعفا عن السجائر العادية (غيتي)
النظام يسعى للاستفادة من القيمة المضافة في إنتاج السيجار التي تزيد بأكثر من 20 ضعفا عن السجائر العادية (غيتي)

أعلنت وكالة الأنباء السورية (سانا) أن مؤسسة تابعة للنظام بدأت تحضيراتها للمباشرة بإنتاج "السيجار" مع بداية الشهر المقبل، والذي يتزامن مع الذكرى الرابعة لاندلاع الثورة ضده.

ونقلت وكالة سانا عن المدير العام للمؤسسة العامة للتبغ نادر عبد الله قوله إن المؤسسة استكملت التحضيرات المباشرة لإنتاج السيجار الذي يدخل في تصنيعه أفخر أنواع التبغ السورية، وذلك بعد نجاح تجربته في سوريا وخارجها، لينطلق الإنتاج مع بداية مارس/آذار المقبل.

وأضاف عبد الله أن المؤسسة طورت تجربة بدائية لصناعة السيجار سبق أن طبقتها من قبل، وأن "النتائج المشجعة" دفعتها للبدء منذ بداية العام في تجهيز مصنع لهذا النوع من المنتجات الجديدة الذي تصل القيمة المضافة فيه لأكثر من 20 ضعفا من أنواع السجائر العادية، نظرا لتوفر كل المواد الأولية اللازمة لهذا المنتج محليا.

وكشف مدير المؤسسة العامة للتبغ أنه مع بداية الشهر القادم سيباشر المصنع إنتاج 10 آلاف إصبع سيجار مطابق للمواصفات العالمية من قياس 13 سم، وهو الأكثر رواجا في العالم، حسب قوله.

وأكد أن المؤسسة اتفقت مع شركات عدة لتصديره إلى الأسواق العالمية، على أن تتم زيادة الإنتاج لتحقيق الجدوى الاقتصادية.

وتأتي هذه التصريحات بالتزامن مع اقتراب الذكرى الرابعة لاندلاع الثورة السورية في منتصف مارس/آذار، وهي الثورة التي تحولت إلى حرب دامية يعتقد أنها أسفرت عن مقتل أكثر من 200 ألف شخص، بحسب إحصائيات الأمم المتحدة، فضلا عن لجوء قرابة ستة ملايين سوري إلى دول الجوار، وفق الشبكة السورية لحقوق الإنسان.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة

التعليقات