لا بكاء ولا رائحة كريهة بعد اليوم. فقد تمكن مزارعون بريطانيون من إنتاج بصل "حلو" المذاق لا يسبب دموعا ولا رائحة كريهة بالفم بعد عقدين من التحسينات.

وهذا النوع الجديد من البصل الأحمر اللون لا لذع فيه، حيث أصبحت نكهته أضعف والرائحة التي تصل إلى الأنف عند تقطيعه أقل؛ ونتيجة لذلك فإن الكبريت المهيج الموجود في البصل من غير المرجح أن يدمع العينين.

يشار إلى أن البصل الحلو يعتبر من المقادير الأساسية للسلطة الخضراء ولتزيين الأطباق الجانبية، وقد أنتج البصل الأحمر للمرة الأولى في بريطانيا في بداية التسعينيات لكنه يشكل الآن نسبة 20% من مبيعات البصل فيها.


 

 

المصدر : ديلي تلغراف